اتهامات لأكراد سوريا بتهجير العرب والتركمان
اغلاق

اتهامات لأكراد سوريا بتهجير العرب والتركمان

25/03/2016
مدينة تل براك ومعها أربع قرى في شمال شرقي الحسكة جرى تهجير سكانها مع سيطرة الوحدات الكردية على المنطقة قبل نحو عام هنا بيوت يغيب عنها أهلها ولا شيء سوى الريح يطرق أبوابها كاميرا الجزيرة كانت أول من يزور هذه القرية بعد تهجير سكانها رفض طلبنا لزيارة مواقع خالية أخرى وافقت منظمة العفو الدولية عمليات هدم منازل وتهجيرهم سكاني كامل وجزئي كجرائم حرب في أربعة عشر موقعا أبرزها الحسينية وسلوك ونضيف من مشاهداتنا مدينتي الهول وصربين هذه إحدى القرى العربية التي عاد إليها بعض سكانها عودة تدلل بها الوحدات على نفيها القيام بالتهجير القسري بهدف إحداث تغيير في التركيبة السكانية هنا على حساب العرب الوحدات الكردية فندت في بيان رسمي تقرير منظمة العفو الدولية ووصفته بأنه بعيد كل البعد عن واقع الحرب وتعقيداته تروج المرجعية السياسية للوحدات الكردية لمشروعها القائم على مفاهيم منها أخوة الشعوب مفاهيم تبقى في دائرة الاختبار مع واقع بقاء الآلاف من العرب والتركمان بعيدا عن منازلهم قصرا حتى اليوم يحظر القانون الإنساني الدولي تهجير المدنيين في النزاعات المسلحة ما لم يكن ذلك من باب الحفاظ على سلامتهم ويؤكد القانون حق عودتهم إلى منازلهم بمجرد زوال الأسباب وهو ما لم يحدث في قرى عربية عديدة سيطرت عليها الوحدات الكردية منذ أشهر وأجبر سكانها على النزوح تحت التهديد وفق التقارير الدولية رأفت الرفاعي الجزيرة ريف الحسكة بسوريا