تخفيض مستوى حالة التأهب في بلجيكا
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

تخفيض مستوى حالة التأهب في بلجيكا

24/03/2016
ليس من اليسير على العاصمة البلجيكية تجاوز ما أصابها قبل يومين تعود الحياة ببطء إلى شوارع المدينة الواجمة لا تحجب هذه الألوان الزاهية حقيقة أن الخوف صار قسما جديدا لسكان بروكسل أنا قلقة جدا بالتأكيد لن ينتهي الأمر رغم التعزيزات الأمنية لم يعرفوا إن قد تكون العملية القادمة لا نعرف أين يجب علينا البقاء بعد الآن على الحكومة أن تفكر في ذلك أيضا الحكومة بدورها لم تكن بعيدة عن تداعيات ما جرى رئيس الوزراء شار ميشيل الذي شارك العائلة المالكة في مراسم تأبين صباح الخميس رفض استقالة وزيري الداخلية والعدل على خلفية هجمات الثلاثاء بعد جلسة حكومية أمنية ناقشت معتبر سلسلة أخطاء وثغرات سياسية وأمنية وإجرائية ومعلومات عن توفر تحذيرات قبل هجمات في بروكسل وزير الداخلية جانب جامبون اعتبر استقالته المرفوضة جزءا من تحمل المسؤولية لا أتكلم نيابة عن زملائي لكنني شخصيا أشعر أنه كان من الصواب تحمل المسؤولية السياسية وقدمت استقالتي رئيس الوزراء لكنه والمجلس الوزاري المصغر طلبوا منه البقاء لكن محاولة الوزيرين لم تحل دون إعلان الأغلبية البرلمانية اعتزامها تشكيل لجنة تحقيق في ملابسات التعاطي الحكومي مع تحذيرات تركية سابقة بشأن أحد منفذي هجوم المطار الشرطة البلجيكية من جهتها إلى جانب فرق خاصة أنهت دون إيضاحات كافية عملية أمنية واسعة في منطقة شوسي ديكستال بحثا عن الرجل الثالث الذي شوهد مع مهاجمين انتحاريين من تنظيم الدولة في مطار بروكسل الذي أعلنت السلطات أنه لن يفتح أبوابه قبل الاثنين القادم فيما تعددت إنذارات الطرود والحقائب المشبوهة في أكثر من موقع بالمدينة بموازاة الإجراءات الأمنية بدأت جلسات محاكمة المشتبه الرئيسي في هجمات باري صلاح عبد السلام الذي أعلن محاميه رغبته في الترحيل إلى باريس بأسرع وقت بعد أن طلب عكس ذلك فور اعتقاله العاصمة البلجيكية التي تحاول لملمة جراحها تحتضن اجتماعا طارئا لوزراء الداخلية والعدل الأوروبيين قد يكون تضامنيا في شكله رغم ما أعلنا قبل انتقاله من إجراءات أمنية مشددة أحادية الجانب لبعض الدول الأعضاء