عجز الموازنة المتوقع بالكويت 73 مليار دولار
اغلاق

عجز الموازنة المتوقع بالكويت 73 مليار دولار

23/03/2016
لا تزال الكويت تعتمد على النفط بنسبة ثمانية وثمانين في المائة من إجمالي إيراداتها بحسب تقديرات الحكومة ومع انخفاض أسعار النفط بأكثر من ستين في المائة منذ منتصف عام ألفين وأربعة عشر الأمر الذي استدعى عقد مؤتمر وطني هو الأول من نوعه لترشيد الإنفاق وتحديد الأولويات في ظل ما نواجه اليوم تحديات مالية نظرا لتراجع أسعار النفط وانخفاض الإيرادات العامة للدولة الأمر الذي ترتب عليه تحقيق الميزانية لعجز كبير يتوقع أن يصل إلى حوالي 22 مليار دينار خلال ثلاث سنوات من 14 15 إلى ستة عشر يتعب السنة المالية الجديدة ستبدأ في الأول من أبريل المقبل على وقع عجز يقدر بأربعين مليار دولار لتتعزز المخاوف من تزايد الدين العام بالنسبة إلى الناتج المحلي الإجمالي مابات يحتم إيقاف الهدر والبحث عن مصادر دخل جديدة هذا الواقع كان الدافع للحكومة لوضع وثيقة للإصلاح الاقتصادي والمالي تركز على تنويع مصادر إيرادات الدولة وزيادة مساهمة القطاع الخاص وهي بانتظار إقرارها من البرلمان حددت الكويت وأولوياتها لضبط الوضع المالي للدولة من خلال خطوات إصلاحية بينما يدعو مراقبون إلى تغيير الثقافة الاستهلاكية والبدء في الذي سيوفر على سبيل المثال أربعين في المائة من استهلاك الكهرباء والماء الجزيرة