شغف كرة القدم حاضر بالأوساط الشعبة النيجيرية
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

شغف كرة القدم حاضر بالأوساط الشعبة النيجيرية

23/03/2016
رغم أن مشواره الكروي لم يدم طويلا إلا أن ما في ولا يزالوا يتذكره بشغف هذا ما دفعه إلى العمل كمذيع رياضي في بلد لا تمل من الكرة بأي شكل ويرى الرجل ان إقبال الناس عليها له أسبابه اجتماعية ونفسية قبل كل شي هذه اللعبة هي بالنسبة لنا في نيجيريا موطن النجاح الوحيد وسط نماذج فشل متلاحقة تمر بها بلادنا كرة القدم هي مصدر للسعادة هنا للاعبين والمتفرجين على حد سواء كل صباح يأتي هؤلاء اللاعبون إلى هنا بحثا عن فرصة منتظرة ممارسة كرة القدم هي باب رزقهم والامل لكثيرين من عوائلهم مثل هذا الأمر يدركه مورفي منذ أن بدأ اللعب قبل خمسة عشر عاما لم تحن لحظته الكبيرة فحسب ما يظن حتى وإن قارب الثلاثين من عمره حصلت على عقد الاحتراف الأول حينما كان عمري ثمانية عشر عاما اخترت كرة القدم لأن لدي الكثير لأقدمه ولحقق أحلامي هذه الأحلام المنشودة هي باب رزق أيضا لاعبين سابقين فالكثير منهم يفتتحون هذه الملاعب بغرض اكتشاف مواهب جديدة ويرون أن الفرصة متاحة أكثر أمام الأجيال الحالية للوصول إلى العالمية حصلت على عقد الاحترافي الأول حينما كان عمري ثمانية عشر عاما اخترت كرة القدم لأن لدي الكثير لأقدمه ولأحقق أحلامي الاستمرار هنا ليس اختيارا وإنما طريق لابديل عنه الناس هنا تؤمن بأن لكل من جد طريقا سيقوده للنجاح شغف النيجيريين بكرة القدم لا يتعدى ممارسة الرياضة فحسب لكنه بالنسبة لهؤلاء اللاعبين باب لحياة جديدة يحققون فيها أحلامهم وطموحاتهم وكذلك باب أمل لمتابع كرة القدم في البلاد بأن تعود البلاد مرة أخرى إلى سابق عهدها في الانتصارات عبد الله الشامي الجزيرة لاغوس نيجيريا