الأكراد يعتزمون إعلان نظام فيدرالي شمالي سوريا
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

الأكراد يعتزمون إعلان نظام فيدرالي شمالي سوريا

17/03/2016
يجتمعون في الرميلان ليعلنوا تطبيق النظام الفدرالي ثم تحلم يداعب الكردية هنا ويدفعه دوما بحسب مؤرخن للرهان على لحظة تاريخية غالبا ما تكون دامية ومفصلية ينفذوا منها إلى الخارطة ويصبحوا جزءا منها وأسيادا لها تلك سنحت في سوريا أو هذا ما يظن فلما لا يفعلونها ويسبقون محادثات في جنيف قد تقرر شكل الدولة السورية وربما هويتها ذاك ليس تساؤلا بالنسبة لهم فعل قاموا به فأعلنوا تطبيق الفدرالية من طرف واحد على المناطق التي يسيطرون عليها وحيا عين العرب كوباني وعفرين والحسكة تعرض الأكراد في سوريا لمظالم اعترف بها المعارضة التي قامت ضد نظام بشار الأسد ومنها الحرمان من الجنسية وتحلم اللغة الكردية والكتابة بها إلا أن تلك مظالم طالت شبيهة لها مكونات أخرى تحت الوطأة الثقيلة لنظام البعث والقبضة الحديدية لحافظ الأسد ومن بعد نجله بشار فتهميش وغياب التمثيل لم يكون قصرا عليهم لكنهم يرون ذلك كافيا لفرض حقائق على الأرض فخاضوا معارك ضد تنظيم الدولة في المناطق التي يسيطرون عليها وتلقوا دعما عسكريا من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية والأهم أنهم تلقوا إشارة مبهمة حينا وواضحة حينا آخر بأنهم يستطيعون أن يديروا شؤونهم بأنفسهم على أن هذا يظل محل رفض من النظام نفسه ومن معارضيه النظام ورأ فيه مساسا بوحدة أراضي سورية ولمعارضته رأته مشروعا استباقيا يصادر إرادة الشعب وثمة أيضا رفض مطلق من الجوار التركي الذي يرى أن أي خطوة كردية في هذا الصدد قد تكون شرارة تتحول إلى حريق كبير داخل أراضيها هناك أكراد أيضا هنا في تركيا كما في إيران وكثير منهم تداعبه نفس الرغبات القديمة بإقامة دولة كردستان الحلم على حدود دول الأزمات الكبرى في المنطقة في المقابل هناك انحياز لا يخفى في روسيا للفدرالية في سوريا فموسكو تراها حلا ممكنا لكن بعض مسؤوليها سارعوا للتوضيح بأن ذلك يجب ألا يكون من طرف واحد ومن دون مفاوضات وقبل إقرار دستور للبلاد ينص عليها واشنطن من طرفها تقول الشيء وسواه في هذا الشأن تحديدا فهي تدعم الأكراد على الأرض بالسلاح والتدريب والغطاء الجوي لكنها تلميح أن ذلك لا يعني دعما بخطوات انفصالية وثمة دول أخرى في الإقليم تدعم من تحت الطاولة وأخرى تراها تهديدا بما قرة واستقر من توازنات ديموغرافية في المنطقة وأي تغيير فيها سيكون مصيره الفشل أكراد سوريا نحو عشرة في المائة من سكانها كما يرى هؤلاء والحال هذه ماذا تفعل البحيرة إذا جاورت البحر