ماذا بعد فك الحصار عن تعز؟
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

ماذا بعد فك الحصار عن تعز؟

12/03/2016
أخيرا البوابة الغربية والغربية والجنوبية لتعز بلا حصار ومحررة من مليشيا الحوثي وقوات صالح فرحة وهتافات وأهازيج لسكان مدينة شهدت ربما أشرس المعارك في حرب اليمن وحصارا خانقا منذ ابريل العام الماضي هي البداية فقد تقول المقاومة والجيش الموالي للحكومة الشرعية ثمة مداخل أخرى لم تحرر بعد والمحارق فيها مستمرة والقضاء على جيوب الحوثيين وقوات صالح لم يكن دعت انتصار المقاومة في تعز يعني الكثير لسكانها الذين عانوا لشهور من تداعيات الحصار والقصف العشوائي على المناطق السكنية استعادة السيطرة على هذه المحافظة وحماية ظهر عدن المحررة منذ شهور وتأمين الطريق إلى صنعاء سيسمح هذا الإنجاز العسكري الجيش والمقاومة الموجودين في قاعدة العند الدخول عبر بوابة الغربية لتعزيز جبهة المدينة ودحر الخصوم في البوابتين الشرقية والشمالية وتسريع انطلاق عملية تحرير بمدينة اب وبقي المديريات بشر رئيس الحكومة الشرعية خالد بحاح سكان تعز قرب وصول المساعدات بعد فتح خطوط الإمداد وتوفير الأمن من قبل أهالي المدينة الذين دربوا في وقت سابق عددهم حاليا نحو ألف وهناك أعداد أخرى يجري تدريبها وعود لن يكون تحقيقها سهلا بالنظر إلى استمرار المعارك في مناطق من تعز وجود ألغام زرعها الحوثيون في أطراف المدينة لكن الأصعب بالنسبة للحكومة الشرعية تحقق خصوصا أن التطورات الأخيرة سترفع من معنويات المقاومة في الجبهة الأخرى بعد أيام من معارك لم تحقق التقدم المنشود بالتزامن مع هذا أكد أكثر من مصدر إن المقاومة والجيش الوطني واصل تقدمهما في نهم شمال شرق صنعاء فك الحصار حتى لو كان جزئيا عن تعز التي صمدت كثيرا وانتظرت كثيرا وصول الأسلحة إلى المقاومة فيها ومنعطف مهم سينعكس على باقي الجبهات المشتعلة التي يجري الاستعداد لخوض المعارك فيها قال قائد اللواء الخامس والثلاثين المدرع بعد تحرير المدخل الغربي الجنوبي النصر النهائي يلوح في سماء كل البلاد وستسقط العروش التي تظن أنها ثابتة ستحدد الأيام المقبلة مدى قرب أو ابتعاد هذا النصر النهائي حتى يتحقق ذلك انتظر أهلي تعز بفارغ الصبر المساعدات الإنسانية وسلام يتوقون إليه بعد شهور من التشويه أيضا نيران حرب أخرى في بلدين منهك أصلا من الصراعات المسلحة