معاناة اللاجئين من إغلاق الحدود اليونانية المقدونية
اغلاق

معاناة اللاجئين من إغلاق الحدود اليونانية المقدونية

11/03/2016
تسلل الإحباط إلى قلوب هؤلاء ولم يبق لهم من خيار سوى ترك هذا المخيم قرار اتخذته أسرة عماد الذي يحاول الآن الإنتقال إلى أثينا بحثا عن أمن إستعصى تحقيقه عند الحدود اليونانية المقدونية رغبة يبدو أنها لن تتحقق قريبا ووسائل النقل شحيحة وباهظة التكلفة ولا تسمح نقل بكل أمتعته ليست أسرة عماد وحدها من تعاني في هذا المخيم فهؤلاء المهاجرون المغاربة اضطروا إلى المجيء إلى هنا بعد أن أعادتهم عدة دول مجاورة ينتابهم الخوف الآن من احتمالية تعرضهم إلى تركيا بعد أن نفدت كل مدخراتهم وسدت الأنفاق أمامهم لكن الأمل ما زال يحدو كثيرا من اللاجئين لفتح الحدود في الأيام المقبلة كي يلتقون بعائلاتهم امل يمنحه ملآنة قوة لتحمله شظف العيش في إدماني المخيم الذي يبكي الصغار والكبار بعد أن كانت نقطة عبور إلا غير يبدو أن اليونان ستتحول إلى مكان إقامة طويلة لآلاف اللاجئين الذين سيتم توزيعهم على عشرات المخيمات حل مؤقت يتضمن وأيضا إعادة توطينهم في دول أخرى لكن دون تحديد مدة زمنية معينة أيمن الزبير الجزيرة من مخيمي إدماني في الحدود اليونانية المقدونية