شهيد فلسطيني وجرحى باقتحام الاحتلال لمخيم قلنديا
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

شهيد فلسطيني وجرحى باقتحام الاحتلال لمخيم قلنديا

01/03/2016
الدخول إلى مخيمي قلنديا ليس كالخروج منه جنديان إسرائيليان ضلا طريقهما في أزقة المخيم فكان الفلسطينيون لهم بالمرصاد وقذفوا السيارة التي كان فيها بزجاجات حارقة فر الجنديان مذعورين وانقطع الاتصال بأحدهما لساعات أما الآخر فتمكن من الإبلاغ عن مكانه طوقت قوات الاحتلال المخيم بمئات الجنود ووفرت لهم مساندة جوية وأطلقت قنابل مضيئة بحثا عن الجندي المفقود غير أن عملية إنقاذه تعقدت واشتبك جنود الاحتلال مع مسلحين فلسطينيين فجرح عشرة جنود وقد استشهد الشاب أياد سجدي الطالب في كلية الإعلام أثناء التقاطه صورا للمواجهات أسفرت المواجهات أيضا عن سبعة عشر جريحا فلسطينيا ولم تنسحب قوات الاحتلال من المخيم إلا بعد أن أمانة الجنديين وقد خلفت وراءها دمارا كبيرا في منازل المواطنين وممتلكاتهم مئات خرجوا في تشييع جثمان الشهيد سجدي في مخيم قلنديا الذي شهد ثالث اشتباك مسلح منذ أكتوبر تشرين الأول الماضي وإلى جانب ما يدل عليه ذلك من غضب الفلسطينيين من عمليات الدهم والاعتقال فهو يحمل مؤشرات إلى احتمال تصور الهبة الشعبية وأدواتها وحدهم الفلسطينيون من يحددون إيقاع هبتهم المتواصلة وما الاشتباك المسلح هنا في مخيم قلنديا إلا دليل آخر يعبر عن أن صبره قد نفد إزاء بطش وقمع الاحتلال الياس كرام الجزيرة من مخيم قلنديا