القيق يطالب بإطلاق سراحه فورا
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

القيق يطالب بإطلاق سراحه فورا

07/02/2016
يرفض الأسير الصحفي محمد القيق وهو يصارع الموت في كل لحظة بسبب إضرابه عن الطعام لليوم الخامس والسبعين عرضا من النيابة العسكرية الإسرائيلية بالإفراج عنه في الأول من شهر مايو أيار المقبل بمعنى استكمال مدة اعتقاله الإداري لستة أشهر ويصر على تحقيق مطالبه بالإفراج عنه فورا وإلغاء اعتقاله الإداري بشكل نهائي عرض إسرائيلي كشفت عنه هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية إثر التدهور الخطير الذي طرأ على صحة الأسير القيق خلال الساعات الماضية في مستشفى العفولة الجهود مبذولة ومكثت وأكثر من أي وقت سابق ونأمل أن ننجح في إنقاذ حياة الأسير محمد القلق الذي بات وضعه مقلقا ومخيفا ويسبب التوتر عند الجميع وفي سباق مع الزمن لإنقاذ حياة الأسير القيق تتزايد أنشطة التضامن معه في المحافظات الفلسطينية رغم الأجواء الماطرة فقد أقيمت أنشطة في ساحة مكتب الصليب الأحمر الدولي بمدينة البيرة شارك فيها صحفيون وأهالي أسرى للمطالبة بإنقاذ القيق من موت وشيك أما القيادة الفلسطينية فقد حملت الاحتلال الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير القيق على الرغم من أن معركته قد دخلت مرحلة حاسمة يصر على موقفه الثابت الذي أعلنه منذ البداية الحرية أو الشهادة معركة يتحدى فيها القيق سياسة الاعتقال الإداري التي تعد واحدة من السياسات التعسفية التي يمارسها الاحتلال ضد الفلسطينيين وعلى مرأى ومسمع من المجتمع الدولي سمير أبو شمالة الجزيرة رام الله فلسطين