إعلاميون يبحثون باليونسكو وسائل تأمين العمل الصحافي
اغلاق

إعلاميون يبحثون باليونسكو وسائل تأمين العمل الصحافي

06/02/2016
هناك أكثر من مبرر لتسلط الصحافة الضوء على عمل الصحافة ولاسيما حين يقترن العمل بالخطة اليونيسكو دعت إعلاميين وصحفيين ومسؤولي مؤسسات إعلامية ليسلط الضوء بأنفسهم على مخاطر العمل الإعلامي وبحث أمر الإفلات من العقاب على الجرائم المرتكبة في حقهم شبكة الجزيرة سعت هذا المؤتمر للترويج لمشروع الإعلان العالمي لحماية الصحفيين الذي تعمل على صياغته وإصداره ما نريد فعلا هو تطويره مع منظمات دولية هو إعلان عالمي سيكون بمثابة أرضية نضمن من خلالها سلامة الصحفيين على أن تعتمده الأمم المتحدة وعلى أن يسمح بتضييق الخناق على المعتدين أو المهددين للعمل الإعلامي كي لا يفلت من العقاب في الإفلات من العقاب هو المشكلة الأساسية ولابد أن نفعل شيئا كي لا يتمكن قتلة الصحفيين ومنتهكو حقوق الإعلام من الإفلات وليعلم أنهم ليسوا في مأمن بات قتل الصحفيين في مناطق الحروب والنزاع والتوتر أمرا شائعا ففي ربع قرن قتل 2300 صحافي أي بما يعادل اثنين وتسعين صحفيا سنويا وتبقى الأرقام في تصاعد مادام المجرمون من دون عقاب كما يحاكم الصحافيون في أكثر من مكان بسبب نقل أخبار لم تعجب الحاكمة أو صاحب السلطة وما زال نحو ثلاثمائة وخمسين صحفيا خلف القضبان ولا يرى المؤتمرون هنا هذه الأرقام مرشحة للتراجع في غياب قوانين أو غياب الالتزام بالقوانين لابد أن نتحدث عن أمر الإفلات من العقاب وعن الإجراءات الواجب اتخاذها وعلينا تجنيد الحكومات والمجتمع المدني وصحافة والقضاة والمحامين وكل الشركاء لأن الأمر مقلق حين تتحدث الصحف عن مفضل ممارسة الصحافة ويقول الإعلا إن حرية الإعلام في خطر فذلك يعني أن لقد بلغ الزبى لذلك أرز مؤتمر اليونيسكو لفت الانتباه إلى أن أعداء الإعلام الذهاب بعيدا في الظلم والبطش وحتى القتل وفوق ذلك أفلتوا من العقاب الجزيرة