مؤسس ويكيليكس يشيد باستقلال الأمم المتحدة
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

مؤسس ويكيليكس يشيد باستقلال الأمم المتحدة

05/02/2016
هكذا أطل جوليان أسانج على الصحفيين ومناصريه من مقر لجوءه في سفارة الإكوادور بلندن وهو يحمل نسخة من نص قرار أممي يعتبر احتجازه في بريطانيا قصريا ويطالب برفعه فورا إنه فوز مهم لا يمكن تجاهله إنه فوز هام ليس فقط لي ولأسرتي ولأطفالي ولكن أيضا لاستقلال نظام الأمم المتحدة فمجموعة العمل الأممي المتخصصة في قضايا الاحتجاز التعسفي تحث بريطانيا والسويد على مراعاة حرية آسانج الشخصية وحريته في التنقل وتعويضه ماليا وتلفت الأنظار في تحقيقها الذي استغرق أكثر من عام إلى أنه لم توجه إليه تهمة رسميا يبقى اصونج حبيس سفارة الإكوادور هنا بينما تصبح الحكومة البريطانية قرار المجموعة الألمانية بالسخيف وتؤكد أنه لن يغير في جوهر القضية شيئا بريطانيا وهي عضو في مجلس حقوق الإنسان الذي تنضوي المجموعة تحت مظلته ملزمة في نظر خبراء القانون هؤلاء بتلبية هذه المطالب لكنها تقول إنها لا تعترف بمعنى اللجوء الدبلوماسي من الصواب ان لا يتمكن من الفرار من وجه العدالة وبصراحة فإن قرار اللجنة سخيف ونرفضه وكان أسانج قد لجأ إلى سفارة الإكوادور بعدما خسر استئنافه لدى المحكمة العليا في بريطانيا ضد قرار ترحيله إلى السويد حيث يلاحق في أقبية تحرش جنسي عادية يرى كثير من أنصاره أنها سياسية بحتة بدعوى نشره ملفات أمريكية حساسة مينة حربلو الجزيرة لندن