تداعيات إضراب موظفي الخطوط الباكستانية
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

تداعيات إضراب موظفي الخطوط الباكستانية

05/02/2016
التضحية بالحاضر للحفاظ على المستقبل شعار رفعه موظفو شركة الخطوط الجوية الباكستانية وتحملوا بسببه عنف سلطات الأمن كان الاشتباك نتيجة حتمية لإضراب موظفي الشركة الذي ألغيت بسببه عشرات الرحلات اليومية إلى سبع وستين محطة والسبب وراء كل ذلك هو مشروع خصخصة الشركة من لم يتعلم قيادة الدراجة الهوائية يستغلون مناصبهم لقيادة مصير شركة طيران عالمية نحو البيع في مزاد يسمى الخصخصة لاتخام جيوبهم تدمير مستقبل سارعت الحكومة لإعلان تأجيل مشروع الخصخصة لستة أشهر واستعدادها لتحمل خسائر سنوية تقدر بثلاثمائة وخمسين مليون دولار إلى جانب تكالف دعم شهرية بخمسة وأربعين مليون دولار لكنها هددت في المقابل بإجراءات صارمة بحق من يضربون عن العمل من يضربون عن العمل يضرن كثيرا بالمصلحة العليا لباكستان والحكومة ستعاقب بالسجن لمدة عام كل مشارك في هذه الإضرابات وسيكون هناك كثير من التداعيات السلبية على مستقبلهم الوظيفي خلال سبعين عاما من الطيران سجل التاريخ للخطوط الباكستانية كونها أول من حلق بمسافري العالم إلى عدة دول كالصين وكوريا الشمالية وبنغلاديش وأفغانستان وأنها أول من أدخل أنواع محددة من طائرات البوينغ إلى خدمة الملاحة الجوية والآن وبعد الحصول على عدة جوائز عالمية تعاني الشركة من خسائر قد تغير شكلها المستقبلي مشروع خصخصة شركة الخطوط الجوية الباكستانية يعود إلى ستة وعشرين عاما غير أن نوقع الخسائر المالية المتوالية للشركة دفع الحكومة للاتفاق مع صندوق النقد الدولي على تنفيذ مشروع الخصخصة خلال أشهر من الآن واقع يبدو أنه لا مفر منه عبد الرحمن مطر الجزيرة