مزيد من التقدم لقوات الشرعية اليمنية بفرضة نهم
اغلاق

مزيد من التقدم لقوات الشرعية اليمنية بفرضة نهم

27/02/2016
لا يهدأ صوت المعارك في منطقة فرضت نهم البوابة الشرقية للعاصمة اليمنية صنعاء فعلا مساحة جغرافية واسعة وقاسية في الوقت نفسه يخوض الجيش الوطني والمقاومة الشعبية معارك متواصلة ضد مليشيا الحوثي والقوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح بإسناد جوي من طيران التحالف العربي واثر هذه المعارك تمكنت المقاومة والجيش الوطنيين من السيطرة على مناطق تولى وقرية حول وحجر السلطة شمال الفرض كما سيطر على قويم ونصيب وقرية الناشف من الجهة الجنوبية الأنباء القادمة من أرض المعارك تؤكد تكبد مليشيا الحوثي وقوات صالح خسائر كبيرة في العتاد والأرواح خلال الأيام الثلاثة الماضية وصلت إلى نحو أربعين قتيلا فضلا عن عشرات الجرحى في حين خسرت المقاومة والجيش الوطني نحو خمسة عشر من مقاتليهم تقدم الجيش الوطني والمقاومة لم يقتصر على تلك المناطق إذ نجح كذلك في السيطرة على جبل الحريم والمدارج بعد اشتباكات عنيفة استمرت لعدة ساعات مع مليشيا الحوثي وقوات صالح بعد سيطرتها في وقت سابق على منطقة التباب الأحمر في حين انتقلت بؤرة الاشتباكات إلى مشارف منطقة مسورة التي تعتبر بوابة السيطرة على مدينة أرحب الإستراتيجية ويبدو أن تكتيك الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في المرحلة الحالية يهدف إلى تثبيت السيطرة كاملة على المناطق التي يتقدم فيها في محيط صنعاء قبل التحرك لخوض معركته الحاسمة هناك إضافة إلى أن التقدم الميداني الذي أحرزه الجيش في فرضة نهم أتاح له السيطرة على كل الطرق المؤدية إلى محافظة مأرب ومنع الإلتفاف على قواته المتمركزة هناك وجعل مسار المعارك صوب صنعاء ومحيطها