مبادرة بالأردن لإعادة نفق اليرموك للخارطة السياحية
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
خبر عاجل :روحاني: نرفض مغامرات بعض الأمراء عديمي الخبرة لأنها تضر بأمن المنطقة
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

مبادرة بالأردن لإعادة نفق اليرموك للخارطة السياحية

27/02/2016
خلف هذه الجدران أطول نفق مائي عبر العصور في الأردن يمتد لأكثر من مائة وأربعين كيلومترا في جوف الأرض بتفرعات رفدت بالمياه ستة من مدن الديكابوليس الرومانية الشهيرة وذلك لغايات الشرب والسقاية منذ القرن الميلادي الأول للمرء أن يتخيل روعة الهندسة والإبداع وهو يسير في نفق مائي عبر صخور طباشيرية تشكلت وعكست قوة التصميم نحتت هذه الصخور بأشكال مخروطية ملونة بينما حفرت الدهاليز بتفرعاتها الخارجية عمارة مائية عز نظيرها في العالم سقطت الإمبراطورية الرومانية لكن إرثها الحضاري ظل شامخا على مر العصور صمم هذا النفق فوق سطح الأرض باستخدام أجهزة مساحية تشمل الأجهزة المساحية الحالية وحفر باليد عن طريق العمال واستطاعوا أن يصنعوا حضارة أو حضارة أو المشاريع الضخمة لا يخفي الخبراء المحليون حسرتهم حيال التهميش والإهمال الذي طال هذه المنظومة المائية فثمة غياب لمفهوم السياحة البيئية وعلى العكس من ذلك أمس هذا الثراء التاريخي ملاذا للباحثين عن الذهب والدفائن نريد الاهتمام بهذه المدينة نريد إعادة بنائها وتأهيلها نلاحظ حجم السياحة العائلية وأيضا السياحة المحلية من كافة المدن نريد أن نؤهل هذه المدينة لكي تصبح على الخريطة السياحية هنا وعلى أطلال مدينة أبيل إحدى مدن الديكابوليس ملامح حضارة لم تغيب عنها الشمس تزاحمت الحضارات هنا في وادي اليرموك بين سوريا والأردن بما في ذلك نقل المياه على جانبي سهل حوران الممتد لعشرات الكيلومترات وهي ذات الجغرافيا التي شهدت حضورا إسلاميا نوعي في القرن السابع الميلادي من خلال معركة اليرموك التي كان استخدام المياه فيها سبب لانتصار المسلمين على الروم رائد عواد الجزيرة وادي اليرموك شمال الأردن