مؤتمر لبحث مستقبل الطاقة والبيئة بالولايات المتحدة
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

مؤتمر لبحث مستقبل الطاقة والبيئة بالولايات المتحدة

23/02/2016
استقبلت هيوستن ضيوفها من مختلف أنحاء العالم بجو عاصف ومتقلب يعكس إلى حد ما أوضاع الأسواق العالمية على الرغم من تفاؤل بعض المشاركين بأن العام القادم قد يشهد بداية انفراج أزمة الأسعار بالنسبة لدول المصدرة نتوقع أن تبقى السوق ضعيفة خلال العام الحالي لكننا نتوقع وبداية الارتفاع العام القادم ونتوقع أيضا أن يصل السعر إلى 80 دولارا بحلول عام 2020 مدير منظمة أوبيك الذي كان أحد نجوم اللقاء أكد أن منظمته وعلى عكس ما يروج مازالت قوة فاعلة ومؤثرة في الأسواق العالمية متوقعا استمرار ذلك الدور مؤكدا أنها لم تنقذ السوق لوحدها دون تتعاون مع الدول المنتجة غير الأعضاء في المنظمة إن المشكلة الآن هي وجود فائض في السوق يقدر بثلاثمائة مليون برميل ويتعين إيجاد حل لتقليصه حتى ترتفع الأسعار وهذا الحل لن تجده أوبيك لوحدها ولكننا مستعدون للتعاون لكن أوبيك وباقي الدول المنتجة والمصدرة قد تتلقى دعما غير مقصود من الولايات المتحدة التي قد تصبح مضطرة لتخفيض الإنتاج بسبب تكاليفه المرتفعة إن إنتاج الولايات المتحدة المسؤولة جزئيا عن إغراق السوق سيبدأ في التراجع لأن تراجع الأسعار لهذه المدة الطويلة سيجعل من الصعب على الشركات الأمريكية الحصول على استثماراتها تراجع الإنتاج الأميركي قد يوفر طوق نجاة للدول المصدرة داخل أوبك وخارجها بعد أن أخفقت في التوصل إلى اتفاق حول تجميل أو تخفيض الإنتاج لكن فرحة الدول المصدرة قد لا تدوم طويلا لأن ارتفاع الأسعار قد يعني عودة الإنتاج الأمريكي محمد العلمي الجزيرة هيوستون بولاية تكساس