القوات الكردية تعلن سيطرتها على محافظة الحسكة
اغلاق

القوات الكردية تعلن سيطرتها على محافظة الحسكة

20/02/2016
مدينة الشدادي في ريف الحسكة الجنوبي في يد قوات سورية الديمقراطية التي تشكل وحدات حماية الشعب الكردي عمودها الفقري مع انتزاع هذه القوات المدينة من قبضة تنظيم الدولة الإسلامية أصبحت تنظيم خارج محافظة الحسكة بالكامل وتراجع إلى مواقعه جنوبا في محافظة دير الزور أما وكالة أعماق التابعة للتنظيم فلا تزال تنفي خروجه من المدينة أيام من المعارك شهدت قصفا جويا كثيفا من مقاتلات التحالف الدولي إنتهت بحرمان تنظيم الدولة الإسلامية من أهم طرق الاتصال بين أبرز معاقله في العراق وسوريا ويبدو أن إستراتيجية التحالف الدولي لا تقتصر على تقطيع أوصال تنظيم الدولة الإسلامية في شرقي سوريا وحرمانه من طرق الإمداد الرئيسية وعزله في جزر بل تتعدى ذلك إلى حرمانه من أهم موارده المتمثلة في حقول النفط والغاز فقوة سوريا الديمقراطية سيطرة حملتها العسكرية الأخيرة على حقول النفط الجبسة التي تعد ثاني أهمية حقول النفط في سوريا أما الشبكة السورية لحقوق الإنسان فقالت إن زهاء 100 مدني قضوا جراء قصف مقاتلات التحالف الدولي مواقع مختلفة في منطقة الشدادي في حين قالت مصادر مطلعة إن آلاف اضطروا إلى النزوح تحت وطأة القصف مأساة لا تجد الكاميرات سبيلا إليها بسبب الحظر والتكتم الشديدين من جانب تنظيم الدولة الإسلامية