الجيش اليمني والمقاومة يسيطران على مفرق الجوف
اغلاق

الجيش اليمني والمقاومة يسيطران على مفرق الجوف

02/02/2016
حققت قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في محافظة الجوف اليمنية ما وصفته بالانتصار الكبير بعد السيطرة على مواقع عسكرية مهمة واستعادة مساحات واسعة من قبضة مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المعزول علي عبد الله صالح شمال شرق الحزم عاصمة المحافظة نتج عن تلك الانتصارات تقدم قوات الجيش والمقاومة نحو خمسين كيلومترا شمال مديرية خب والشغف التي تعد أكبر مديريات الجوف وتمثل ثلثي مساحة المحافظة تمكنت المقاومة والجيش الوطني من الوصول إلى الخط الدولي الرابط بين منطقتي البقع شمالا ومدينة الحزم عاصمة الجوف جنوب غرب العاصمة صنعاء واستعادت مواقع إستراتيجية في عدد من قرى مديرية خب والشغف منها مدن الأعلى والأسفل والهضبة العليا والبردى وصبرين وشبرين والبياض كما استولت المقاومة وقوات الجيش خلال المعارك الأخيرة على عدد كبير من الآليات العسكرية وقتلت وأسرت عددا من عناصر الحوثيين وقوات صالح شاركت في العمليات العسكرية قوات من ألوية المنطقة العسكرية السادسة ولواء النصر وكتائب من اللواء مائة وواحد ومسؤولون سياسيون وقبائل يمنية وقبائل العواض ومراد وسفيان وتكمن أهمية السيطرة على تلك المواقع في إمكانية محاصرة مليشيا الحوثي في جبهة العقبة القريبة من الحزم وقطع الإمدادات عنها كما تراجع بطريقة سهلة الوصول إلى مناطق سوق الثالوث والبقع واليتيمة المحاذية لمحافظة صعدة معقل قائد مليشيا الحوثيين حيث تصبح صعدة محاصرة من جهات 3