قوات النظام تعلن سيطرتها على كنسبا بريف اللاذقية
اغلاق

قوات النظام تعلن سيطرتها على كنسبا بريف اللاذقية

19/02/2016
ليس هو الأول ولن يكون الأخير جيش النظام يتقدم في ريف اللاذقية كيف لا وفوقه غطاء جوي من روسيا التي تتخذ من اللاذقية مركز لإدارة عملياتها في سوريا فقد أعلنت قوات النظام والمليشيات الموالية له سيطرتها على بلدة كنسبة وقرية عين القنطرة بريف اللاذقية الشمالي وذلك بعد معارك عنيفة مع مقاتلي المعارضة التي استخدمت الأسلحة المتوسطة والثقيلة وقصفت مواقع قوات النظام القريبة من المنطقة لمنعها من التقدم إلا أن المقاتلات الروسية التي شنت مئات الغارات على مواقع معارضة في المنطقة الأمر الذي أجبر الفصائل المقاتلة هناك على الانسحاب باتجاه آخر معاقلها في ريف اللاذقية وقد بثت الميليشيات الموالية للنظام صورا من داخل البلدة بعد السيطرة عليها وقالت إنها أصبحت تشرف على الطريق الدولي الواصل بين مناطق سيطرة المعارضة بريف إدلب الغربي وريف اللاذقية هي إذن عدة قرى تفصل جيش النظام على السيطرة على كامل محافظة اللاذقية والاقتراب من ريف إدلب شمالي غربي الأمر الذي سيتسبب في مزيد من الخسائر للمعارضة أمام الغارات الروسية وسيفتح المجال للتساؤل عن التحالف الإسلامي للتدخل ووقف الدعم الجوي الروسي للنظام وهو الذي يعتبر السبب الرئيسي للتقدم بعد مسحه القرى والبلدات السورية الخاضعة لسيطرة المعارضة