الفلوجة.. بين سندان الجيش ومطرقة تنظيم الدولة
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

الفلوجة.. بين سندان الجيش ومطرقة تنظيم الدولة

18/02/2016
ظروف بالغة السوء تتضح في كل تفاصيل الحياة اليومية بمدينة الفلوجة في العراق فمن تبقى من السكان يواجهون صعوبات جمة في توفير حوائجهم الأساسية في ظل حصار وقصف مستمر ناهيك عن سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية على الأرض فرغت منازل الفلوجة أو كادت من الطعام فالناس هناك يعيشون على الكفاف وحتى ما يتوفر من طعام فإن إعداده يتطلب مزيدا من الجهد والبحث عن بدائل لضروريات مثل غاز الطبخ والماء والكهرباء أتى عليها القصف فالجيش العراقي يفرض منذ أكثر من سنة حصارا محكما على الفلوجة ولا يكاد يكفوا عن قصفها يوميا والنتيجة مقتل نحو خمسة آلاف شخص حتى الآن وفقا لإحصاءات محلية عدا عن تدمير ما تبقى من مرافق صحية وخدمية صحية وتعليمية وغيرها كانت الفلوجة أول مدينة تسقط في يد تنظيم الدولة الإسلامية قبل نحو عامين ومذاك نزح معظم سكانها إلا أن آلافا من العائلات التي نزحت من محيط المدينة عادت بسبب العمليات العسكرية حيث تدور معارك ضارية بين تنظيم الدولة والجيش العراقي ما بين سندان الجيش العراقي ومطرقة تنظيم الدولة يسعى من تبقى من سكان المدينة لتدبير أمورهم والبقاء على قيد الحياة فالاتهامات تلاحقهم وستظل تلاحقه من جميع الجهات إنهم فكروا مجرد التفكير في النزوح عن المدينة فلا التنظيم يسمح لهم بذلك والسلطات العراقية ترحب بهم في حال تمكنهم من الخروج