الاحتلال يستبيح حرم جامعة فلسطين التقنية
اغلاق

الاحتلال يستبيح حرم جامعة فلسطين التقنية

17/02/2016
يشق الطالب جمال حمى طريق معاناته اليومية للوصول إلى فراشه بفعل العجز الذي سببته رصاصة إسرائيلية خلال تواجده داخل حرم جامعة فلسطين التقنية خضور في مدينة طولكرم رصاصة إسرائيلية غادرة تسببت في تفتيت العضلي والعصبي في فخده حيث أقعدته طريح الفراش منذ ثلاثة أشهر ويتعرض طلبة الجامعة وموظفوها يوميا للإصابة والملاحقة خلال مواجهة بانتهاكات جنود الاحتلال الإسرائيلي المتحصنين داخل معسكر تدريبي أقيم في حرم الجامعة المقدر ب 600 دونم وقام الاحتلال بمصادرة نحو مائتين منها لصالح الجدار الفاصل الذي أقيم عام 2000 إضافة إلى مصادرة حوالي ثلاثة وعشرين دونما أخرى لصالح المعسكر التدريبي وهو ما أسهم في تعطيل الدراسة لفترات طويلة وحرمان الطلبة من استكمال مشاريعهم التعليمية التي تحولت جميعها إلى أثرا بعد عين وتواصل إدارة الجامعة جهودها عبر المؤسسات الدولية من أجل إجبار الاحتلال الإسرائيلي على الرحيل من حرم الجامعة وبناء سور يحمي كوادرها وطلابها جامعة فلسطين التقانية خضوري تأسست في ثلاثينيات القرن الماضي بهدف إقامة بدراسة زراعية في فلسطين وقد تحولت إلى كلية فجامعة في عهد السلطة الفلسطينية حيث تضم خمس كليات تقنية متخصصة ويدرس فيها ما يزيد عن خمسة آلاف طالب رغم انتهاكات الاحتلال وإجراءاته التعسفية اتجاه قطاع التعليم الفلسطينية ظل هذا الصرح التربوية يجسده رمزا للمقاومة ومناهضة أجواء الحرب من خلال الإصرار على مواصلة المسيرة التعليمية ونهضتها سمير أبو شمالة الجزيرة طولكرم فلسطين