أوضاع إنسانية صعبة يعيشها نازحون عراقيون
اغلاق

أوضاع إنسانية صعبة يعيشها نازحون عراقيون

13/02/2016
في أشباه بيوت بالكاد تسترهم يسكن نحو ثلاثة آلاف النازحين من بلدة يثرب في منطقة الضلوعية شمال العاصمة بغداد يجهزون لقمة العيش في العراء ويفترشون الأرض لتناول ما تيسر من طعام فالحال تغير عليهم بعد أن هجروا من ديارهم حسرة وألم فالمستقبل مجهولون لخمسة وستين ألف نازح من يثرب وحدها يسكن أغلبهم في مخيمات السليمانية نداءاتهم المتكررة إلى المعنيين لم تلق آذانا صاغية النساء هنا لهن دور بارز في تحمل المعاناة وربما أكثر من الرجال ويخشى العرب السنة من أن يكون التغيير السكاني في مناطق عدة في العراق هو الهدف من رفض عودتهم إلى مناطقهم مع حديث عن نية حكومة العبادي بناء جدار يحيط ببغداد ناصر شديد الجزيرة أربيل