حملة للحد من "التهديدات الإرهابية" بالولايات المتحدة
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

حملة للحد من "التهديدات الإرهابية" بالولايات المتحدة

01/02/2016
إجراءات الأمن المشددة منذ اضيفت تهديدات تنظيم الدولة إلى تهديدات تنظيم القاعدة ولان عيون الشرطة لا تكفي ولا توجد في كل مكان وكل وقت كما هو حال المواطنين جاءت الحملة الجديدة لتجعل الناس جميعا عيون للشرطة وعونا لها كان لدينا حملة تسمى إدارة اذا رأيت شيئا قل شئ لوقت طويل وحان الوقت لتعزيزها بحملة تسمى إذا رأيت شيئا أرسل شيئا على المواطنين أن يكونوا واعين يظهر الفيديو الترويجي للحملة حافلة محملة بمتفجرات وهمية أوقفت في شارع مزدحم ولم ينتبه إليها أحد لمدة أربعة أيام وفي حالة كهذه أو في الحالات المشابهة يتيح تطبيق مجاني وفرته السلطات التقاط صور لشيئ مشتبه به وإرسالها مع معلومات إضافية رأسا إلى مركزا أمنيا في نيويورك تعمل فيه أكثر من عشرين وكالة وهيئة أمنية واستخبارية محلية وقومية يتم تحليل المعلومات والصور المستقبلة واتخاذ القرار هذا التطبيق لا يحل محل رقم الطوارىء ما هو مشتبه به لدى شخص قد لا يكون كذلك بالنسبة لشخص آخر لذا يجب الحذر فالتكنولوجيا لن تحل أبدا محل فاعلية البشر كل هاتف نقال أصبح أداة للمراقبة وبدون حاجة إلى أي إذن ولأن الحملة لا تتضمن تعريفا واضحا ودقيقا لما هو الشيء أو الشخص أو الوضع المشتبه به وسط حالة الرهاب من الإرهاب يخشى بعض الناس من عواقب سلبية كثير من الناس خائفون في ظل المناخ السياسي السائد وعندما تكون خائف أن تكون حساسيتك عالية لهذا قد يبلغ الناس عن أمور عادية مثل مسلما يستقبل في بيته عددا كبيرا من الناس لتناول العشاء الحملة قد تحاصر التهديدات الإرهابية وتضمن أمنا أكبر لكنها تجعل كل مواطن رقيبا على الآخر ما قد ينطوي عند سوء التطبيق وإساءة استخدام على مخاطر وتبعات لاسيما على الأقليات مراد هاشم الجزيرة نيويورك