قفزة قياسية في أسعار الفول بمصر
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

قفزة قياسية في أسعار الفول بمصر

08/11/2016
هو وجبة المصريين الأساسية بكل شرائحهم الاجتماعية بلا منازع منذ عهد الفراعنة وإن كان تاريخها يعود إلى العصر الحجري الحديث إنه طبق الفول ولكن هذا الطبق الذي طالما اعتبره المصريون تاريخيا خطا اقتصاديا أحمر عصفت به أسوأ موجة غلاء يعانيها الاقتصاد المصري منذ عقود طويلة فقط أفضى تعويم الجنيه إلى قفزات قياسية في أسعار هذه الوجبة التي تصل نسبة البروتين فيها إلى ثمانية وعشرين بالمائة فقد قفز سعر طبق الفول الذي يباع في طول شوارع مصر وعرضها بنسبة أربعين في المائة إذ ارتفع من خمسة جنيهات للطبق الواحد قبل تعويم الجنيه إلى سبعة جنيهات بعد التعويم أما ما يعرفوا طبق الفول ليوقص والباذنجان فصار بتسعة جنيهات كما أصبح سعر نصف رغيف الفول يبدأ من جنيه ونصف الجنيه ويتغيروا بحسب الإضافات يأتي ذلك فيما يرزح أربعون في المائة من سكان مصر تحت خط الفقر هذا الأمر ينذر باحتمال أن يتخلى الفول عن مساره التاريخي الطويل الداعم للطبقة الكادحة المصرية بل قد يصبح المصريون ذات يوم على خبر تحول الفول إلى وجبة من وجبات علية القوم