رحلة في طريق الصابون
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

رحلة في طريق الصابون

07/11/2016
رحلة في طريق الصابون حكاية مهنة انتشرت على الخط الساحلي من حلب في سوريا إلى نابلس في فلسطين وأصبحت اليوم حرفة نادرة أهم شيء بالصابون هو الزيت بلبنان نعتمد على زيت الزيتون بس الزيت لوحده ما راح يصير صابون الا المادة الثانية معاه قبل الحرب العالمية الأولى كان يعتمدوا على نبات بيطلع بالصحراء اسمه عشنان القلي هاي النبته لازم نجيبها انيبسها نحرقها لتصير رماد الرماد بينخلط مع الكلس والماي نحطها بالحوض هيدي اللي هو تحتنا بدا ظل يومين تتصفى الماي تبعها بيحطوها بالخخلينة على النار تحريك خمس ايام متواصله لحد هي المواد مع بعضها تتفاعل وتعمل مادة الصابون وتعود بداية هذا المصنع إلى العام ألف وسبعمائة وبقي يعمل كمصنع للصابون حتى اندلاع الحرب في لبنان عام ألف وتسعمائة وخمسة وسبعين وفي عام 2000 أعيد تأهيله لتحوله مؤسسة عودي إلى متحف للصابون إشتهرت طرابلس منذ القدم بصناعة الصابون لكن الحرفة تطورت أصبح هناك أنواع وأشكال وحتى استخدامات للصابون بشرى عبد الصمد الجزيرة بيروت