مذكرات جنرال إيراني عن تدخل بلاده في سوريا
اغلاق

مذكرات جنرال إيراني عن تدخل بلاده في سوريا

06/11/2016
بعد مقتله بعام يستشهد به في ظل جدل دائر حول الثمن الباهظ الذي دفعته إيران ومازالت في سوريا الجنرال حسين حمداني الذي قتل في ضواحي حلب كان حاضرا في صراع بدأ حديثا يظهر العلاقة بين الإصلاحيين والمحافظين ومن ورائهم الحرس الثوري بشأن تلك المهمة المكلفة تساق تصريحات الرجل في كتاب يمجد مسيرته فحواه تبرير التدخل العسكري في وقت تتوالى فيه توابيت القتلى العائدة من ساحات المعارك على أرض سوريا وترتفع نبرة النقد الخافت ولعلني داخل المجتمع الإيراني الكتاب بعنوان رسالة الأسماك لكاتبه غول علي باباي يعيد ذكريات مسيرة سياسة انتهجتها الدولة ومن ورائها المرشدية الإيرانيه عقودا من الحرب مع العراق مرورا بتأسيس حزب الله اللبناني وصولا إلى الأزمة السورية الراهنة يبرر همدان الدخول في المعارك في سوريا بأنه دفاع عن إيران ذاتها التبرير نفسه الذي ردده مسؤولون إيرانيون في محطات عدة فالدفاع عن المقامات المقدسة والمواجهة مع أمريكا على أرض الشام وحماية حدود إيران عبارات تكررت في فصول الكتاب كان لافتا في مذكرات همداني ما جاء بشأن رسالة بشار الأسد الموجهة للمرشد الإيراني مطلع الثورة السورية يقول الجنرال الإيراني في أحد فصول الكتاب للقادة العسكريين الإيرانيين لاحظ الرسالة التي بعثها بشار الأسد يظهر فيها كأنه جند يخاطب قائده العسكري يتساءل همدان بعدها كيف تريدون ألا نقف وندعم الأسد ونظامه الحديث عن الأسد وإظهاره بمظهر الضعيف أستخدم كشهادة على ما يمكن أن تكسبه إيران في ظل تردي حال النظام في ذلك الحين تقول قراءات إن كشف تفاصيل الكتاب في جانب منها رسالة تذكير للرئيس السوري بحالة اليأس التي كان عليها عند طلب النجدة وعرض نفسه جنديا لإيران وتسليمها مقاليد الأمور برمتها رسالة بدت في عدة اتجاهات بعد أن وجهت الإصلاحيين على خلفية النقد العلني من قبلهم للتدخل في سوريا ولسياسة إيران الخارجية وقادتها بمن فيهم المرشد الأعلى ما أورده الكتاب من تفاصيل عن مراحل مسيرة الجنرال همداني والحرس الثوري يندرج في إطار كشف حسابات الربح والخسارة التي قد تتكشف فصولها أكثر في المرحلة المقبلة مع تزايد تذمر داخل إيران من ارتفاع أعداد قتلاها خاصة في حلب جدل لم يخفي مستشار المرشد الإيراني يحيى رحيم صفوي عندما تحدث قبل أيام عن آلاف القتلى من حزب الله في سوريا وقال إن عددهم يفوق عدد قتلى إيران