مظاهرات تطالب باستقالة رئيسة كوريا الجنوبية
اغلاق

مظاهرات تطالب باستقالة رئيسة كوريا الجنوبية

05/11/2016
أكثر من 40 ألف كوري تظاهروا في وسط العاصمة سول معظمهم من الشبان وطلاب الجامعات ورسالتهم واضحة وقصيرة باتكن هي اخروجي فورا من القصر الرئاسي لقد استغلت الرئيسة منصبها وخانت ثقتنا وتبين أن حكومتها مليئة بالأشخاص المتورطين في الفساد أيضا كشفت وسائل الإعلام الكورية في الأسبوع الماضي تورط الرئيس باكن هي بكشف معلومات سرية لصديقة عمرها شيسون سيل تتعلق بعمل الحكومة وخطوطها كما استغلت تشي صداقتها مع الرئيسة لتضغط على شركات كبيرة وتحصل منها على منح لمؤسستين تديرهما أثارت القضية غضبا كبيرا في الشارع الكوري لم يخففه إلقاء القبض على تشيء وإقالة باك لرئيس وزرائها وعدد من كبار مساعديها ممن تعاونوا مع صديقتها فالمواطنون يشعرون أن باك خانت ثقتهم التي منحوها لها في عام ألفين وثلاثة عشر حين اختارهم من صفوف المعارضة لتكون أول سيدة تصل إلى كرسي الرئاسة في كوريا الجنوبية عندما كانت الرئيسة في صفوف المعارضة كانت تنتقد الفساد الحزب الحاكم ووعدتنا عندما أصبحت رئيسه بأن تطهر الحكومة من الفساد وتحكم شفافية ونزاهة رغم الاعتذار العلني الذي قدمته باك تراجعت شعبيتها إلى خمسة في المائة فقط وهي الأدنى في تاريخ السياسة الكورية وتعتزم النيابة التحقيق معها وإذا تم توجيه تهم لها فقط تعزل من منصبها تبين لنا أن الأحزاب الكبيرة كلها متماثلة في الفساد ونريد حكومة جديدة بوجوه جديدة من خارج الحزب الحاكم وأحزاب المعارضة لم يبقى لرئيسة باك هي من منصبها سوى عام ونصف العام فقط وإذا استمرت هذه المظاهرات الحاشدة ضدها فقد تجد نفسها مجبرة على التخلي عن منصبها قبل ذلك بوقت كبير فادي سلامة الجزيرة سول