مصر تقرر زيادة كبيرة في أسعار الوقود
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

مصر تقرر زيادة كبيرة في أسعار الوقود

04/11/2016
لم تمهل الحكومة المصرية مواطنيها كثيرا لاستيعاب ما حل بعملتهم الوطنية ومحاولة فهم ما يعنيه قرار البنك المركزي تعويم الجنيه إذ جاءت تداعيات القرار سريعة ومباشرة ومؤلمة لقد تقرر رفع أسعار الوقود بنسب مرتفعة تراوحت بين 30 ونحو خمسين في المائة شملت الزيادة أسعار البنزين والسولار وغاز السيارات وغيرها من المشتقات البترولية في خطوة ترددت حكومات سابقة في اتخاذها خشية احتجاجات شعبية في بلد يئن معظم سكانه تحت مستوى خط الفقر لكن الحكومة الحالية فعلت رئيسها شريف إسماعيل قال إن رفاهية تأجيل ذلك القرار غير متاحة اليوم مقرا بأن المرحلة حرجة جدا وهو ما يثير أسئلة عن حقيقة وعود الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي المتكررة لمواطنيه بالرفاهية والازدهار وما إذا كانت تلك الوعود قد وأدت أم أنها كانت منذ البداية مجرد مسكنات وكلام سياسية لا أكثر الشارع المصري الذي قد لا يستوعب أو قد لا يتفهم الربط بين تعويم الجنيه ورفع أسعار المنتجات النفطية بداعي إنعاش الاقتصاد بدا مصدوما من القرار وأول مظاهر الغضب مشادات عنيفة بين أصحاب السيارات والقائمين على محطات الوقود غضب شعبي مرشح للتصاعد أكثر فأكثر بالنظر إلى التداعيات الحتمية لهذا القرار المفاجئ فسعر اسطوانة غاز الطهي سيرتفع من ثمانية جنيهات إلى خمسة عشر جنيه كما سيترتب على رفع أسعار المازوت زيادة أسعار كل المواد ومنها الأساسية كالغذاء والدواء وغيرهما لتعويض الزيادة في تكاليف الإنتاج قطاع النقل أيضا سيكون في قلب العاصفة إذ يخشى نحو أربعة ملايين مصري يستقلون المترو يوميا من رفع سعر التذكرة الموحد حاليا بجنيه واحد وضع تكتوي به أساسا الطبقة الوسطى وفقراء البلاد ومما يزيد الطين بلة أن قرارات رفع الدعم عن تلك الفئات يسير في اتجاه واحد وبوتيرة جنونية ودون أن يقابله رفع الرواتب والأجور حتى بعد أن أفقدها انهيار الجنيه غير المسبوق في تاريخ مصر معظمها قيمتها