دعوات لإطفاء الأنوار بالأردن احتجاجا على استيراد الغاز الإسرائيلي
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

دعوات لإطفاء الأنوار بالأردن احتجاجا على استيراد الغاز الإسرائيلي

09/10/2016
لن توقفونا سنواصل الاحتجاج وسنمضي في قطع الكهرباء شعار رفعه ناشطون أردنيون في الواقع الافتراضي وها هو الآن يتحول إلى حقيقة نتواجد الآن في منطقة الوادي هذه المنطقة التي استجابت بشكل كبير وملحوظ دعوات شبابية تقضي بقطع التيار الكهرباء في المحال وفي المنازل إحتجاجا على اتفاقية أردنية إسرائيلية تقضي باستيراد الغاز الإسرائيلي هذه الاتفاقية في الحقيقة قوبلت بغضب شعبي عارم خلال الأيام الأخيرة نتواجد الآن في أمام واحد من المقاهي الذي استجابة لدعوات قطع الكهرباء وكتفى بضوء الشموع شباب وفتيات جاؤوا ليعبروا عن رفضهم لهذه الاتفاقية نتحدث إلى جمانة مصطفى وهي كاتبه وشاعره وصاحبت هذا المقهى التي استجابت لدعوة دعوات قطع التيار الكهربائي جمانة لماذا استجبتي لهذه الدعوة نحن في مقهى أرسطو كمشاريع صغيرة نرفض ربط أمن الأردن الإقتصادي بإسرائيل سيما وأن الغاز متنازع عليه مع لبنان ومصر هذا أولا وثانيا رافضا بشكل قاطع للتطبيع هذا هو الحال في منطقة الواجدة وهو حال مشابه في كثير من مناطق العاصمة عمان وفي العديد من المحافظات كما تشاهدون هذا أيضا واحد من المحال الذي استجابة لدعوات بقطع الكهرباء اليوم وقمت بجولة سريعة في هذه المنطقة وهناك استجابة واضحة وملموسة لقطع التيار الكهربائي لكن في المقابل الحكومة الأردنية ترى في اتفاقية الغاز الإسرائيلي ضرورة ملحة بالنسبة لها وهي تقول بأن هذه الاتفاقية ستوفر عليها أكثر من 300 مليون دولار سنويا وتقول بأنه لا بديل أمامها سوى اللجوء إلى الغاز الإسرائيلي وبالتأكيد هذه المبررات مرفوضة لدى العديد من الأردنيون الأردنيين الذين يرفض يرفضون التطبيع مع الإسرائيليين منذ العام 94 وهو العام الذي وقعت فيه اتفاقية السلام مع إسرائيل تامر الصمادي الجزيرة عمان