دار الإفتاء الليبية تستنكر اختطاف العمراني وتطالب بتحقيق
اغلاق

دار الإفتاء الليبية تستنكر اختطاف العمراني وتطالب بتحقيق

08/10/2016
الشيخ نادر العمراني عضو لجنة الفتوى بدار الإفتاء الليبية هو آخر المختطفين في طرابلس وقعت الحادثة فجر الخميس حينما اعترضت طريقه سياراتان لا تحمل لوحات معدنية ومن ثم اقتادته إلى مكان مجهول وفق شهود عيان تكلمنا مع جميع الجهات الأمنية الموجودة في طرابلس بجميع إنتماءاتها يعني تكلمنا معهم في أن يمدوا يد العون والمساعدة لفك أسر أو الوصول إلى فضيلة الشيخ نادر سنوسي العمراني اختطاف الشيخ نادر العمراني ليس اختطاف لشخص نادرة العمراني يعني وإنما هو يهز مؤسسات دينية تعددت حالات الخطف في طرابلس وتعددت أسبابها بين تصفية حسابات سياسية أحيانا وابتزاز مالي أحيانا أخرى ولم يقتصر الخطف على الليبيين فقط بل كان ضمن ضحاياه أيضا عدد من الوافدين الأجانب وأثارت القضية غضبا شعبيا فصار التنديد بخطف العلماء ملازما للتنديد بقصف المدنيين في منطقة غمفودة بمدينة بنغازي على يد قوات حفتر وفي ظل استشراء حالة الانفلات الأمني وتفاقم أزمة الانقسام السياسي وتعدد الكيانات العسكرية زادت حالات الخطف في الآونة الأخيرة فشملت القائمة برلمانيين وإعلاميين ومدير مصارف ومدنيين إيطاليان وكندي مختطفون في مدينة غات جنوب غربي ليبيا منذ سبتمبر أيلول الماضي هم آخر الرهائن الأجانب لدى مجموعات مسلحة خارجة عن القانون حسب وصف السلطات الرسمية لها محمود عبد الواحد الجزيرة طرابلس