معارض في فلسطين والشتات تذكر بالبحر الفلسطيني
اغلاق

معارض في فلسطين والشتات تذكر بالبحر الفلسطيني

07/10/2016
قصص عن البحر وأهل البحر تحكيها مدينة حيفا فهذا المعرض هو مساهمة المدينة في محفل قلندية الدولي للفنون البصرية المعاصرة ولأهل البحر حكايات كثيرة منها حياة اللاجئين توثقها في هذه المجموعة مصورة لبنانية لتتجاوز هذه المسافات وعلى بعد أمتار قليلة حكاية المحرومين من البحر خلف الجدار وهذه أيضا قصة هؤلاء من اختار البحر ملاذا وهم على يقين أنه قد يكون بلا شاطئ لم تغب حيفا عن الصورة وظهرت في هذا العمل لتتحدث عن تشويهات حلت بالمكان منذ النكبة كذلك القرى الساحلية المهجرة فهنا تعود الحياة إلى قرية الطنطورة لتحاكي صورة حلم العودة وحيفا هي واحدة من عدة مدن فلسطينية وأخرى عربية تحتضن فعاليات هذا المحفل مدن تفصل بينها على الأرض حواجز وحدود عدة وتجمعها قصص متشابها في هذا البحر في علاقاته مع الفلسطينين يتسع هذا البحر لكثير من التناقضات فهو طريق الشتات وميناء العودة هو النهاية الغارقين وبداية للاجئين هو الحنين والمجهول والمتنفس الأخير بلا حدود لكنه أيضا امتداد لهذه الأرض المحتلة نجوان سمري الجزيرة حيفا