جهود حثيثة لحماية المرجان البحري عند شواطئ كوينزلاند
اغلاق

جهود حثيثة لحماية المرجان البحري عند شواطئ كوينزلاند

30/10/2016
جزيرة ليدي اليوت في أقصى جنوبي ما يعرف الحيد المرجاني العظيم مقابل شواطئ كوينزلاند الشمالية أستراليا هناك مهمة بانتظار هؤلاء المتطوعين الذين أخذوا على عاتقهم جمع أكبر عدد ممكن من المعلومات عن البيئة البحرية في الأعماق المحاذية للشعاب المرجانية أعضاء الفريق البحثي هم خريجون من جميع أنحاء البلاد أطلقوا على أنفسهم اسم المواطنين العلماء وانخرطوا في مهام غطس بحثية لمساعدة اختصاصي الحياة البحرية في وضع أنجع الخطط للحفاظ على الحياة المائية يعيش في المياه المحيطة بجزيرة ليدي اليوت أكثر من 1200 فصيلة من المخلوقات البحرية لكن المتطوعين مهتمون بمراقبة سلوك أنواع محددة مثل المحار وما يعرف بسمك الفراشة والسلاحف توفر أعداد كبيرة منها دليل على صحة الشعاب المرجانية المنطقة المرده مسحها أطول من الأرخبيل الياباني ومن الصعب على أي دائرة حكومية أن تتكفل وحدها بالأمر وفكرة انخراط المواطنين في هذه الجهود تستحق الثناء حقا الحيد المرجاني العظيم اكتشفه الرحالة الشهير جيمس كوك عام ألف وسبع مائة وسبعين وهو يعتبر أكبر تشكيلات من الشعاب المرجانية على سطح الكوكب ويعد أحد أهم المواقع الغوص في العالم ويشكل موطنا لعدد هائل من الكائنات والنباتات البحرية ويعاني في وقتنا الراهن من مشاكل تتربص بسلامته بسبب تلوث مياه البحر وارتفاع نسبة الكربون بفعل الاحتباس الحراري