المنتدى الوطني والتكتل بموريتانيا يرفضان نتائج الحوار
اغلاق

المنتدى الوطني والتكتل بموريتانيا يرفضان نتائج الحوار

30/10/2016
رسالة رفضا واحتجاج ومسيرته للتأكيد على الوقوف في وجه التعديلات الدستورية المقترحة وفي مقدمتها تغيير النشيد والعلم الوطنيين هكذا أراد المنتدى أن يواجهة ما سماه النهج الأحادي للرئيس محمد ولد عبد العزيز شاركت في المسيرة حركة إيراء المناهضة للعبودية وغير المرخصة كما شهدت عودة حزب تكتل القوى الديمقراطية إلى التنسيق مع منتدى المعارضة في مسعى لتقوية الجبهة الرافضة للتغييرات الدستورية عبر الشارع أذا اختار المنتدى وتكتل أن يوجه رسائل الرفض والتصدي للتعديلات الدستورية المرتقبة رسائل لا يرى لها الطرف الآخر من مبررات فمشاركة أحزاب من المعارضة وغياب أي تعديل في المواد الدستورية التي تضمن التداول الديمقراطي للسلطة يكسبان الحوار شرعية سياسية بحسب الأغلبية الحاكمة هو اتفاق بين أطراف معارضة وأخرى موالية بين أغلبية ومعارضة اتفقوا على مجموعة من التعديلات سيتم عرضها على الشعب الموريتاني وهو الحكم فيها وهذا نهج ديمقراطي سليم وفي انتظار أن يحسم الشعب التعديلات الدستورية يتواصل الانقسام وتتعزز أسباب الخلاف بين الطرفين بابا ولد حرمة الجزيرة نواكشوط