الجيش العراقي يمنع عودة سكان سهل نينوى لمناطقهم
اغلاق

الجيش العراقي يمنع عودة سكان سهل نينوى لمناطقهم

29/10/2016
منير بطرس نزح قبل عامين من بلدته برطله بشرق الموصل بعد أن دخلها مسلحو تنظيم الدولة وضموها إلى مناطق نفوذهم منذ أيام يحاولوا منير إقناع الجيش العراقي الذي يسيطر عليها حاليا بالسماح له بدخولها لكنه مثل عشرات آخرين من سكان برطلة والحمدانية والقرى المحيطة بهما لا يسمح له بالدخول الجيش العراقي الذي سيطر مؤخرا على مناطق برطلة والحمدانية يجد أمامه مهمة صعبة أخرى تتمثل في رفع مئات الألغام والمتفجرات التي زرعها مسلحو تنظيم الدولة في عموم منطقة سهل نينوى قبيل انسحابهم منها وبدون إزالتها لن يسمح للمدنيين بدخول المنطقة من هذه السواتر الترابية التي تمثل نهاية مناطق نفوذ قوات البيشمركة انطلق الجيش العراقي باتجاه محيط الموصل ويقول إنه وصل إلى تخوم عاصمة دولة التنظيم لكن الوصول إلى تخومها شيء والدخول إليها شيء آخر دمار وخراب وسواتر ترابية وحواجز أمنية هذه هي أهم ملامح سهل نينوى الخارجة للتو من معركة في حرب قد لا تكون قصيرة أمير فندي الجزيرة من أمام بلدة برطلة شرق الموصل