انتخابات ساخنة بالكويت مع عودة المعارضة للمشاركة
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

انتخابات ساخنة بالكويت مع عودة المعارضة للمشاركة

28/10/2016
دارت عجلة العملية الانتخابية مع اقفال هذا الباب الذي فتح لعشرة أيام استقبلت فيها إدارة الانتخابات المرشحين لعضوية مجلس الأمة الذي حدد له السادس والعشرون من الشهر المقبل موعدا للاقتراع أكثر من أربعمائة وخمسين مرشحا في الدوائر الانتخابية الخمس من بينهم خمس عشرة أمرأة تقدموا للتسجيل في الانتخابات انتخابات برلمانية وصفها البعض بالاستثنائية بدأت تتصاعد وتيرة المعركة الانتخابية لاسيما مع مشاركة بعض رموز المعارضة ممن قاطعوا الانتخابات الماضية والتي كانت قد سبقت اعتراضات على تهديد ألية التصويت في قانون الانتخابات والذي وافقت عليه المحكمة الدستورية آنذاك أسباب كثيرة دفعت المعارضة للعودة إلى الساحة السياسية يجب أن نشارك ويجب أن نقطع دابر على كل فاسد ومفسد في هذا البلد وبأذن الله الشعب الكويتي يعرف المواطنون اليوم بحاجة إلى أمان أمان على هويتهم الوطنية من سحب الجناسي أو حتى على جيوبهم وعلى معيشتهم المواطن لا يشعر بالأمان وأيضا لا يشعر بالأمان حتى من الوضع الإقليمي ملفات كثيرة إذن بانتظار البرلمان القادم وتشكل تحديا للسلطتين التشريعية والتنفيذية على حد سواء ما سيؤثر مباشرة على المواطن الكويتي الذي سيراقب أداء نوابه في المرحلة القادمة إغلاق باب الترشح للانتخابات البرلمانية وعودة التيارات السياسية وبعض رموز المعارضة إلى المعركة الانتخابية فتح ممرات في جدار الانسداد السياسي الذي عانت منه البلاد في السنوات الماضية غير أن المؤكدة وفقا للكثير من المراقبين أن البرلمان القادم قد لا يطول بقاءه سعد السعيدي الجزيرة