مليشيات شيعية موالية لإيران تقترب من حدود الأردن
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

مليشيات شيعية موالية لإيران تقترب من حدود الأردن

24/10/2016
يقتربون كل يوم من الحدود الأردنية السورية ولا تخلو منطقة اشتباك في درعا من حضورهم هم خليط من مليشيا إيرانية ولبنانية وعراقية وأفغانية جاؤوا من كل مكان لتثبيت الأسد في الجنوب السوري هويتهم واضحة ويختلط فيها العقائدي مع السياسي والعسكري تقديرات المعارضة المسلحة تشير إلى وجود ثلاثة آلاف من عناصر حزب الله ساندهم أربعة آلاف من الباسيج والحرس الثوري وفيلق القدس وغيرهم ممن يحصلون على عقود مالية شهرية تقارب 1500 دولار لتسريع وصول قوات النظام السوري إلى معبر الجمرك القديم مع الأردن محمد أبو زيد قائد عسكري في المعارضة المسلحة أسقطت قواته الشهر الماضي طائرة إيرانية للتجسس على الشريط الحدودي سيطرة على الجمرك القديم والطريق الواصل من دمشق إلى الحدود الأردنية مليشيات شيعية من العراق من أفغانستان قوات الباسيج من الحرس الثوري حزب الله هذه كل القوات إلى الآن أتت للسيطرة على هذا الطريق ويواصل حرس الحدود والجيش الأردني تضييق الخناق على الخطر المزدوج القادم من سوريا تنظيم الدولة غرب درعا وفي البادية الشرقية وخليط المليشيات الشيعية بالقرب من الطريق الدولي والحدود إستراتيجية النأي بالنفس التي سلكتها عمان في السنوات الخمس الماضية لم تمنع اقتراب هذين الخطرين وجد لحزب الله في درعا ومحاولة التوصل إلى أو السيطرة على المحطة هناك وجود لداعش في البادية الشرقيه بقايا عناصر فيلق القدس والباسيج أعتبر أنه هذا خطر مركب وجميعهم يلتقوا بأهداف قد لا تكون ظاهرة على الإضرار بالمصلحة الوطنية الأردنيه على طول ثلاثمائة وخمسين كيلومترا من الحدود بين الأردن وسوريا ثمة أخطارا كامنة ونظرا لوجود الاحتلال الإسرائيلي بالقرب من المسرح ذاته فإن التفاهمات الدولية والإقليمية لحماية أمن إسرائيل تضييق وفقا لمراقبين من هامش الحركة للأردن في هذا الجوار الملتهب ينظر الأردن بعين الحذر للتهديدات القادمة من حدوده الشمالية في الوقت الذي تتواصل فيه الاستعدادات العسكرية تسليحا وطيران لصد أي اختراق محتمل حسن الشوبكي الجزيرة الرمثة الحدود الأردنية السورية