تنظيم الدولة يشن هجوما على كركوك
اغلاق

تنظيم الدولة يشن هجوما على كركوك

21/10/2016
تعزيزات عسكرية من أربيل لكن وجهتها ليست الموصل كما هو مفترض إنما كركوك فعلى غفلة أحالت مجموعة من مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية مدينة كركوك إلى ميدان حرب لا تقل ضراوة عن المعارك المستعرة على بعد نحو مائة وسبعين كيلومترا في الموصل فبينما تحكم الخطط لكسر شوكة التنظيم بالضربة القاضية في معقله يتسلل عشرات من مسلحيه ويضربون مواقع حيوية وأمنية في كركوك أكثر الهجمات دموية كانت تلك التي استهدفت محطة كهرباء قيد الإنشاء في بلدة الدبس شمال المدينة حيث سقط عشرات القتلى والجرحى بينهم خبراء إيرانيون وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة قالت إن الهجوم على كركوك تم من عدة محاور وإن المهاجمين ظلوا محكمين السيطرة لساعات على نحو نصف المدينة لا يمكن قراءة ضربات تنظيم الدولة المباغتة والموجعة في كركوك دون عطفها عما يجري في الموصل فالواضح أن التنظيم يسعى إلى تشتيت الجهود العسكرية وتخفيف الضغط عن جبهات الموصل آخر أكبر معقله على أرض العراق ووسط حالة من الذهول والصدمة يتردد السؤال المحرج من أين جاء المهاجمون محافظة كركوك يرى أنهم خلايا نائمة أما قائد القوات العراقية الخاصة فيقول إنهم جاؤوا من خارج المدينة وأيا كان الجواب فإن أحداث الجمعة تستدعي وقفة من المسؤولين في إقليم كردستان العراق فالواضح أن السلطات الكردية ذهبت لتحارب تنظيم الدولة من دون أن تتخذ إجراءات أمنية واستخبارية كافية تحمي ظهرها من ضربات التنظيم