قناصة آلية للمعارضة السورية يتم التحكم فيها من بعد
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

قناصة آلية للمعارضة السورية يتم التحكم فيها من بعد

20/10/2016
لم تعد الحرب السورية تقتصر على الأسلحة التقليدية مع دخولها العام الخامس فمن تطوير الكاميرا الطائرة لاستخدامها في الاستطلاع وإدارة المعارك عبر البث المباشر إلى تطوير قناصة آلية ننطلق إلى إحدى جبهات القتال في حلب لنشاهد تلك القناصة التي طورها مقاتلو المعارضة عن قرب ربطت هذه القناصة بغرفة تحكم يشرف عليها مقاتل واحد عبر شاشة مرتبطة بالكاميرا التي ثبتت عليها ترتفع وكلما زادت حدة المعارك وتتحرك آليا لتبحث عن الأهداف التكلفة الإجمالية لهذه الفكرة قد تصل إلى سبعة آلاف دولار أمريكي باستثناء سعر الرشاش لكنها تبقي المقاتلين في مأمن بعيدا عن الاستهداف فضلا عن أنها تسد النقص الكبير في أعداد المقاتلين طور مقاتلو المعارضة هذا السلاح وإذا كان أمال المقاتلين أحد أهم الأسباب التي دفعتهم لذلك يبقى لاختراعهم ميزات إضافية لا تقل أهمية ويستطيع أن يميز بين المدني والعسكري لا يرمي إلا دشم عسكريه أهداف عسكرية بهذه الدقة لا يمكن خطأ أثناء الرمايه لا تذهب طلقة باتجاه المدينة لا يرمي سوى طلاقيات عسكريه كما ترون هو مرابط على خط جبهة كل شيء فيها آلي من عملية التلقييم إلى إطلاق النار انتشار الكثير من هذه البنادق الآلية على جبهات القتال قد يؤثر على سير المعارك فهذه البندقية تحقق الامان أولا وثانيا تغطي مساحة كبيرة من ساحات المعارك ميلاد فضل الجزيرة من محيط مدينة حلب