مظاهرات في بورسعيد بسبب مشروع الإسكان الاجتماعي
اغلاق

مظاهرات في بورسعيد بسبب مشروع الإسكان الاجتماعي

19/10/2016
بورسعيد تنتفض ليلا وملف السكن يشعل فتيل الاحتجاجات ويعيد للشارع شعارات الثورة مظاهرات حاشدة للمتقدمين لمشروع الإسكان الاجتماعي أغلقوا شارع محمد علي والثلاثيني ومحيط مديرية أمن بورسعيد ومبنى المحافظة كما أوقف المتظاهرون حركة الملاحة بين ضفتي قناة السويس بورسعيد وبورفؤاد ورددوا هتافات معادية للمحافظ مطالبين إياه بالرحيل ما حدث في بورسعيد يراه البعض تراكما منطقيا لأحداث سابقة فقبل أيام شهدت مصر وقائع هزت الرأي العام واعتبرها الكثيرون إنذارا مبكرا بثورة للجياع فيما رآها آخرون مرتبطة بدعوات للتظاهر في الحادي عشر من الشهر المقبل صرخات هذه السيدة لخصت ضيق العيش وارتفاع أسعار المواد الغذائية الأساسية كالسكر والأرز في مصر السيسي ودفعت بهذا الشاب الذي أطلق عليه نشطاء على الإنترنت بوعزيز الإسكندرية إلى محاولة الانتحار أمام أحد النوادي التابعة للجيش وفي مفارقة عجيبة اعتقلت قوات الأمن صاحب مقهى لحيازته عشرة كيلوغرامات من السكر بتهمة احتكاره للسلعة وذهب النائب العام المصري أبعد من ذلك بإصدار قرار اعتقال عدد من جماعة الإخوان بتهمة تأسيس خلية لجمع السكر والسلع وصفها بالإستراتيجية بهدف إثارة الرأي العام هذه هي إذن طريقة تعامل السلطة مع حجم الخطر الذي يتربص بالبلد لكن الخطر الذي كشفت عنه يدعوت أحرانوت هو التهديد بالانهيار الذي يقترب من نظام السيسي نفسه فحسب اتصالات بين مسؤولين سياسيين رفيعي المستوى في تل أبيب وواشنطن فإنه إذا لم يطرأ تغيير جوهري على الاقتصاد المصري العام القادم فإن الغليان الشعبي سيعيد الجماهير إلى الشارع وسيقوض حكم الجنرال عام حاسم إذن بحسب مراقبين بالنسبة لنظام السيسي بداياته مطالبات بسقوط رؤوس صغيرة في نظام أم النهايات فقد يتكفل العام ألفين وسبعة عشر برسم بعض من ملامحها