إقرار قانون البصمة الوراثية يثير جدلا بالشارع الكويتي
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

إقرار قانون البصمة الوراثية يثير جدلا بالشارع الكويتي

16/10/2016
ينتظر المحامي عادل عبد الهادي نتيجة طعنا قدمه أمام المحكمة الدستورية على قانون البصمة الوراثية لما يحويه من جملة مخالفات وخروقات صارخة لمواد الدستور الكويتي كما يقول مخالفة لنصوص الدستور المتعلقة بالخصوصية كذلك يستند على موضوع اللي هو عكس مفهوم البراءة فنقل البراءة من إن المتهم بريء حتى تثبت إدانته إلى أن الجميع مدانين حتى تثبت براءتهم وأيضا خالف الاتفاقيات الدولية للحكومة الكويتية وقعت كل الاتفاقيات معاه وخالف أحكام محكمة التمييز الخاصة في النسب وغيرها التفجير الذي تعرضت له الكويت وأدى إلى مقتل وإصابة العشرات كان عاملا حاسما في سرعة إقرار هذا القانون الملزم للمواطنين والوافدين بل وحتى الزائرين لإنشاء قاعدة معلومات هي سابقة من نوعها على مستوى العالم لم ينحصر اعتراض الشارع الكويتي على قانون البصمة الوراثية في الطعن عليه أمام السلطات القضائية المختصة بل تعداه ليشمل تنظيم ندوات معارضة للقانون رأت فيه شبهات شرعية وقانونية وانتهاكا للخصوصية الفردية في هذه الندوة علت الصرخات المستنكرة لقانون أثار مخاوف من سوء استخدام العينات الحيوية لأغراض أخرى أهمها إسقاط الجنسية عن عدد من حامليها نحن لا ندافع عن المزورين ولكن المزورين لهم المحاكم ولهم المستندات ولهم الوثائق ولكن أن تعتمد على البصمة الوراثية في نفي السنب هذا ما لا نقبله لانه يتنافي مع شريعتنا السمحة هل من الممكن استخدام قاعدة هذه القاعدة من البيانات للحصول على مثالا تحديد عرقي لغة رفض هذه قوبلت بتطمينات من السلطتين التنفيذية والتشريعية بأن القانون يهدف فقط لحماية الكويت وأمن مواطنيها بعيدا عن أي تأويلات أخرى سمر شدياق الجزيرة الكويت