دلالات اقتراب قوات الشرعية من معاقل الحوثيين بصعدة
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

دلالات اقتراب قوات الشرعية من معاقل الحوثيين بصعدة

13/10/2016
بسيطرة الجيش الوطني والمقاومة الشعبية على منفذي البقع البري على الحدود اليمنية السعودية تكون أولى الخطوات قد قطعت للسير نحو معقل مليشيا الحوثي بمحافظة صعدة فالمنفذ الحدودي كان أحد شرايين العبور والتجارة مع السعودية وأصبح منطقة عسكرية منذ انقلاب مليشيا الحوثي والرئيس المخلوع علي صالح ويأتي هذا التقدم بعد السيطرة على مديرية الغيل بمحافظة الجوف أحد أبرز معاقل الحوثيين الاستراتيجية وهو ما ساهم في توفير مناطق آمنة للمقاومة والتحرك نحو فتح جبهة جديدة على أن قوات الجيش الوطني والمقاومة في هذه الجبهة ستواجه باستماتة من قبل الحوثيين حيث يكدسون الأسلحة في صعدة ويحشدون مقاتليهم بالإضافة إلى طبيعة المناطق الجبلية الوعرة وقيامهم بزراعة الألغام بكثافة في المناطق التي يتركونها ويساهم فتح هذه الجبهة في زيادة الضغط على الميليشيا من محافظتي مأرب والجوف وفي استنزافها للتخفيف عن باقي الجبهات التصريحات الرسمية تشير إلى استمرار التقدم العسكري في مختلف الجبهات بما فيها محور صعدة وإذا ما استمرت تقدم في هذه الجبهة فإنه لا شك سيقلب موازين المفاوضات السياسية