أكثر من ألفي مدرسة تضررت جراء قصف الحوثيين
اغلاق

أكثر من ألفي مدرسة تضررت جراء قصف الحوثيين

10/10/2016
يطل هذا التلميذ الصغير على حجرة الدراسة من أعلى وآثار القصف بادية على سطحها لن يتمكن إذن من متابعة الدراسة بفعل القصف الذي تعرضت له وما تزال المدن المأهولة بالمدنيين والمدارس والمستشفيات فيها بينما يتعلق هو وزملاؤه بأمل العودة لقاعات الدرس رافضين مغادرتها كي لا تتحول لثكنات أو مقار للميليشيات والجماعات المسلحة أكثر من ألفي مدرسة في اليمن تضررت بفعل الحرب الدائرة هناك في ظل رغبة المليشيات والجماعات المسلحة في تجنيد أطفال المدارس والزج بهم في ساحات الحرب وأتون المعارك في المقابل تسارع اليونيسف زمن رفقة شركاء لها لترميم وتأهيل 700 مدرسة كحد أدنى خلال هذه السنة على الأقل 2200 مدرسة تضررت بسبب الحرب تستخدم من قبل جماعة مسلحة أو تستخدم من قبل النازحين تحاول منظمة اليونيسكو والشركاء المختلفين إعادة تأهيل وترميم 700 مدرسة على الأقل هذا العام واستطعنا حتى الآن انجاز 337 مدرسة منها حماية الأطفال من الحروب مبدأ يكرسه القانون الدولي الإنساني ويلزم به الجماعات المسلحة والدول أثناء الحروب وهو المبدأ الذي لم تعره مليشيات الحوثي وصالح أي اهتمام كما فعلت وتفعل مع قرارات مجلس الأمن الدولي