قائدة السفينة زيتونة: رسالتنا ستصل بكسر حصار غزة
اغلاق

قائدة السفينة زيتونة: رسالتنا ستصل بكسر حصار غزة

01/10/2016
ليس مفاجئا أن أكون هنا فأنا ناشطة ومهتمة بقضايا الإنسان دائما وفوق ذلك أنا بحارة أيضا وأعتقد أنني شخص مناسب لهذا العمل عن قيادة السفينة إلى غزة والمساهمة في كسر الحصار عنها كنت في فلسطين خلال الانتفاضة الأولى وعايشت الفلسطينيين وأتفهم معاناتهم وخاصة أهل غزة وأنا مؤمنة أن علينا واجب إنسانيين تجاههم وهو فعل شيء منها من أجل كسر الحصار وبالنسبة للقيادتي للسفينة فلدي الخبرة الكافية لفعل ذلك اعرف توجيه الدفة جيدا وتقييم الوضع على السفينة وكل الأعمال الملاحية ومهمتي قربان لسفينة الحرية هو ضمان سلامة الناشطات بالإضافة إلى ذلك تقوم ببث رسائلنا إلى أهالي غزة والتواصل مع العالم من خلال وسائل التواصل الاجتماعي ونقوم بذلك من خلال موقعنا على الإنترنت أيضا كما أقوم بمهمة كتابة يوميات الرحلة وتدوينها مهما أيضا أن تصل رسالتنا إلى العالم وإلا سنكون مجرد نساء وحيدات على متن قارب في البحر نريد كسر الحصار عن غزة وهذا ما سنفعله