ناشطون سوريون يقدمون عرضا مسرحيا بحلب
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

ناشطون سوريون يقدمون عرضا مسرحيا بحلب

09/01/2016
صرخات تعبر عن الأنانية وحب الذات تخرج من اخطر مدينة في العالم بغرض الانتقاد من خلال محاكاة الواقع فقد قدمت مجموعة من الهواة عرضا مسرحيا في مدينة حلب هذا العرض يأتي بعد عمل وجهد من هؤلاء الشبان استمر عدة أشهر وهم يسعون من خلاله لانتقاد بعض سلوك الشعوب خلال ثورات الربيع العربي بالإشارة إلى من فهم الحرية على انها اعتداء على حقوق الآخرين كان هدفي تولد لديهم أسئلة ماذا علينا أن نفعل لأجل شعبنا وأرضنا كرامتنا بعد كل هذه التضحيات هل سنعيد إنتاج الطغاة هذه المسرحية تدور أحداثها حول قصة صحافي يدعى صادق لم يرضى أن يكون مطية لأي من السلطات والقوة رغم اعتقاله عدة مرات الصحفي صاحب القلم الحر الذي رفض أن يكون تبع لأي سلطة أو أي قوة موجودة في أي مكان سواء كانت سلطة حاكمة ما قبل الثورات لآن المسرحيه تجسد الربيع العربي الذي حصل في كل الدول العربية و سواء ما بعد الثورات حضر مئات من الناس للعرض على مدى أيام واهتم الجميع بالفكرة التي قدمتها المسرحية وهو ما أظهر أن الحرية هنا لها المقام الأعلى وأكد أن سكان المدينة التي لا يهدأ وقع المدافع فيها لا يبحثون فقط عن الأمان ولقمة العيش حسب ما أصبحت كل المدن التي طالبت بالحرية في سوريا تظهر على وسائل الإعلام يتمنى هؤلاء الشباب أن تصل رسالتهم من خلال هذا العرض إلى العالم أجمع رسالة تتغنى بالحرية التي طالما حلم الشعب السوري أن يعيشها على أرض الواقع منتصر أبو نبوت الجزيرة مدينة حلب