مؤتمر استثنائي لحزب الحركة الشعبية بجنوب السودان
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

مؤتمر استثنائي لحزب الحركة الشعبية بجنوب السودان

08/01/2016
بمختلف مكوناتها المتناحرة تعقد الحركة الشعبية مؤتمرها الاستثنائي الأول في جوبا حضور فاق 700 من أعضائها ممن حضروا مؤتمرها العام سنة 2008 غير أن الاستثناء هنا يأتي والحركة تشهد تصدعات وخلافات بين أعضائها خلافاتهم بعضها طوته اتفاقات السلام الموقعة بين أطراف الحركة وأخرى استجدت حديثة إذا كان هناك أي شخص يعتقد أن إنشاء الولايات الثماني والعشرين سينهي الاتفاقية فلا أعتقد أن ذلك سوف يحدث لإننا التزمنا بتنفيذ هذا الاتفاق وهؤلاء الذين ينادون بإسقاط القرار أقول لهم بكل تهذيب أن يذهبوا إلى الشوارع او عواصم هذه الولايات ليقوم بإسقاط هذا القرار لكن لست انا المعارضة المسلحة مجموعة المعتقلين السابقين رغم أنهما سجل حضورا في المؤتمر فإن خطابهما ألمحا إلى نقاط الخلاف في داخل الحزب خصوصا قضية قرار رئيس الدولة زيادة ولايات البلاد من 10 إلى 28 مشكلتنا في المعارضة ليست الولايات الثماني والعشرين وإنما هي الحدود لان أي شيء تفعله فيما يخص الأراضي لم تكد حريصا ستخلق مشكلة مستدامة الناس في منطقة لا تزور بمقاطعة ناصر لديهم مشكلة وهي مقلقة جدا لأن جزءا من أراضيهم أخذت إلى ولاية شرق الاستوائية مملكة الشلوك لديهم مشكلة كبيرة لأنهم يعتقدون أن مالكها وهي مدينتهم وهذه المدينة أخذت منهم إلى شرق الاستوائية هذه المشكلات لن نسكت عليها المؤتمر يبحث وكذلك النظر في تعديل دستور الحزب وبرنامج عمل الحركة الشعبية وإنجازاتهم بجانب تضمين اتفاق أروشا وأديس أبابا التين أرستها قواعد جديدة لوحدة الحزب وتقسيم السلطة بين أضلاع الحركة 3 وتعود أسباب الصراع بين هذه المكونات الثلاثة للحركة الشعبية إلى اختلافهما بشأن إجراء إصلاحات داخل حزب الحركة عام ألفين وثلاثة عشر خرجت أثره على الحكومة مجموعة مسلحة بقيادة رياك مشار بينما اعتقلت مجموعة أخرى بتهمة التخطيط الانقلاب ضد الرئيس سلفاكير أشارت نتائج هذا المؤتمر بعد أيام من المداولات ستفضي إلى مرحلة جديدة في تاريخ حزب الحركة الشعبية الحاكمة لكن الخلافات الكامنة بين قياداته ستكون هي التحدي الأكبر أمام إجازة دستور الحزب الجديد وإعادة توحيده هيثم أويت الجزيرة جبوبا