تدهور الوضع الإنساني في تعز
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

تدهور الوضع الإنساني في تعز

03/01/2016
بين مطرقة الحصار وسندان الرصاص يعاني سكان تعز ووضعا متدهورا بسبب الحصار الذي تفرضه مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع على المدينة وضع فاقم المأساة الإنسانية في المدينة المحاصرة منذ تسعة أشهر دون شفقة يواصل الحوثيون منع دخول المساعدات الغذائية والطبية إلى مدينة تعز ما دفع السكان العالقين إلى التنقل من المناطق المحاصرة باتجاه مناطق سيطرة مسلحي الحوثي عبر المنفذ الغربي للمدينة للحصول على احتياجاتهم الأساسية حيث يستمر تدفق المواد الإغاثية إلى تلك المناطق على الأرض تتواصل فعاليات الحملة الشعبية التي ترفع شعار ارفع الحصار عن تعزيز وتهدف إلى لفت الأنظار إلى الأوضاع في المدينة المنكوبة والصمت الدولي على ما يصفه حقوقيون بجرائم حرب يمارسها الحوثيون ضد المدنيين على فضاء الإنترنت كان هناك حضور من نوع آخر فقد دشن ناشطون يمنيون حملة إلكترونية بإطلاق واسم لرفع الحصار عن تعزيز الذي لا يزال يجتاح مواقع التواصل الاجتماعي وقد نشر الوسم بأكثر من عشرين لغة وتداوله ملايين الأشخاص حول العالم وطالب ناشطون من خلاله بتدخل دولي عاجل لإنقاذ تعز ونشر العديد منهم صورا تلخص الوضع المأساوي هناك وتهدف الحملة إلى ايجاد حراك مجتمعي من شأنه الضغط على القوى الإقليمية والدولية والمنظمات الإنسانية للقيام بواجبها الإنساني أمام هذه المدينة المحاصرة التي تعيش أوضاعا إنسانية مأساوية وحصارا خانقا من جميع المنافذ ويرى سكان وتعزيز أيضا أن المجتمع الدولية خذلهم في إجبار الحوثيين على فتح الممرات الآمنة لدخول المساعدات للمدينة كما يأمل منه سرعة إنقاذه لهم من الحصار الخانق منذ شهور