عودة 500 عائلة إلى بلدة العظيم بمحافظة ديالى
اغلاق

عودة 500 عائلة إلى بلدة العظيم بمحافظة ديالى

29/01/2016
عادوا إلى ديارهم بعد طول انتظار في مخيمات النزوح فوجدوها قد دمرت بالكامل أكثر من 500 عائلة من أهالي بلدة العظيم في محافظة ديالى مما سمح لهم بالعودة بعد انتهاء المعارك بين القوات الحكومية وتنظيم الدولة وجدوا أنفسهم بلا مأوى بعد أن سويت منازلهم بالأرض وحرقت متاجرهم ونهب ممتلكاتهم وآلياتهم الزراعية بيادي ميليشيات طائفية مرتبطة بأحزاب في السلطة لا قدرة لأجهزة الأمن على ملاحقتها أو محاسبتها ويقول سكان تلك المناطق إن ما تقوم به الميليشيات من أعمال خطف وقتل وتهديم المنازل والمساجد تأتي في سياق دفعهم إلى الهجرة من أجل إحداث تغيير سكاني في المحافظة ذات الأغلبية السنية وقد ناشد الأهالي الحكومة والمنظمات الدولية والإنسانية أن تضع حدا للانتهاكات ميليشيات المتكررة وتقديم التعويضات لهم كارثة جديدة تواجه الأسر العائدة إلى بلد العظيمة التي لم تجد سوى الأرض لتفتيشها مع موجة البرد التي تجتاح المنطقة تغل لغياب حلول سريعة لا تبدو أنها واردة في ظل الأزمة المالية التي تواجهه الحكومة