النفط يصعد فوق 35 دولارا للبرميل
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

النفط يصعد فوق 35 دولارا للبرميل

29/01/2016
قفزة في أسعار النفط سجلت الخميس بعد ثلاثة أسابيع من التراجع المريع حامت فيه الأسعار بين سبعة وعشرين وثمانية وعشرين دولارا للبرميل القفزة سجلت بالتزامن مع أنباء عن اجتماع محتمل بين منظمة أوبك وكبار المنتجين من خارج المنظمة وخصوصا روسيا ويتوقع أن يبحث في الاجتماع الخلل بين العرض والطلب وإمكانية التوصل إلى اتفاق ملزم بشأن خفض الإنتاج بنسب يتفق عليها الاتفاق في حال التوصل إليه قد يسهم في الحد من المعروض لأن الأسواق ظلت متخمة بنحو مليونين ونصف مليون برميل يوميا هي الفائض عن حصص الإنتاج المعلنة بلغت نسبة الارتفاع في أسعار الخميس ثمانية في المائة إذ تجاوز سعر البرميل خمسة وثلاثين دولارا متجاوزا بذلك أدنى مستوى له في اثني عشر عاما وشمل الارتفاع مختلف أنواع النفط المعتمدة في السوق العالمي فهل تستمر أسعار النفط في الارتفاع على الأقل حتى اجتماع فبراير المرتقب سؤال إختلف المختصون على إجابته فالنفط ليس مجرد سلعة تخضع للعرض والطلب باستمرار فثمة عوامل سياسية واقتصادية أخرى تؤثر في أسعاره صعودا وهبوطا على رأسها الاضطرابات السياسية في منطقة الشرق الأوسط فضلا عن البيانات الخاصة بأداء الاقتصاد الصيني باعتباره أكبر المستوردين للنفط على مستوى العالم التراجع السريع في أسعار النفط وضع الاقتصاد العالمي على المحك ولم تقتصر انعكاسات السالبة على صغار المنتجين بل شملت الكبار أيضا وقد لجأ معظم المنتجين إلى السحب من الاحتياطات النقدية لكن ذلك لم يكن كافيا لتجنيبهم اتخاذ قرارات مصيرية بشأن التقشف والحد من النفقات لكن يبدو أن المنتجين بدؤوا يدركون المخاطر التي يمكن أن تنجم في حال استمروا في تجاوز حصص الإنتاج اليومي وعليه فثمة اتفاق بدأ يلوح في الأفق للمحافظة على أسعار النفط ضمن مستويات مقبولة للجميع