سوريا.. تفاوض تحت النار
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

سوريا.. تفاوض تحت النار

28/01/2016
فالطريق إلى جنيف توجد لوزان الأجمل وفيها معارضة حضرت قبل النظام والمعارضة هذا نموذج لتدبير الروسي الذي يوسع نشاطه من الغارات إلى تعليب وفود المعارضة جاهزة عند الطلب لملء فراغ الأماكن وكل ذلك في إطار مسار سياسي للحل ما عدا معروفا هو حل للصراع ام حل للثورة نفسها بماذا سيتحادث المتحدثون في جنيف جدول الأعمال غير واضح ولا يبدو ذلك مهما ففي آخر تصريحاته يقول نائب وزير الخارجية الروسي جينادي جاتيلوف إن مفاوضات جنيف يجب أن تبدأ بموعدها دون أي تأخير وإن موسكو ما تزال تعارض مشاركة جيش الإسلام وأحرار الشام لأنهما في تصنيفها إرهابيا بينما تريد إشراك فصائل كردية متهمة بارتكاب تطهير عرقي في مناطق مثل تل أبيض ما سيبحث لا علاقة له ببيان جنيف 1 المتقزز ملاحقا إلى جنيف إثنان المنتهي الآن إلى صيغة القرار الدولي ألفين ومائتين وأربعة وخمسين المؤسس لهذه المباحثات صار أكثر ما يمكن تحقيقه أشبه بانتخابات رئاسية مبكرة لاشيء يضمن أن بشار الأسد نفسه لن يشارك فيها وفي تفاصيله الحربية ينص في جوهره على وقف لإطلاق النار من جانب واحد إذ لا يشمل الإرهابيين وهؤلاء عند روسيا التي تقذف يوميا أطنان المتفجرات فوق سوريا هم كل من يقاتل الأسد الذي سيواصل القتال أيضا تحت شعار ضرب الإرهاب بوضوح فإن القرار يلزم المعارضة المسلحة بعدم الرد على ضرب فصائل فيها أو في مناطق وجودها ومن غير تنظيم الدولة الملفت وسط كل هذا أن مطالب المعارضة بوقف ضرب المدنيين وتجويعهم قبل المحادثات قوبلت برد غريب من المبعوث الدولي دي ميستورا لأن هذه قضايا إنسانية غير قابلة للتفاوض أصلا إذن لما تستمر وإن الإرادة الدولية الملزمة كي توقفها بينما تفكر المعارضات الرد النهائي كانت طائرات روسية توزيع مجازرها من دير الزور إلى حلب وتحرق الأرض لقوات الأسد كي تتقدم في مناطق ما تسمى سوريا المفيدة وفق ما يروج عن خطة للتقسيم بينما يواصل النظام وحليفه حزب الله إعادة ترتيب المناطق ديمغرافيا وكل ذلك سيستمر خلال المحادثات إنه تفاوض تحت النار من أجل ما يراه معارضون كثر لا شيء هذا ما يسميه الأمريكيون فرصة وفي البدء هو استسلام يراد تجميله