المعارضة السورية تحسم اليوم موقفها بشأن محادثات جنيف
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

المعارضة السورية تحسم اليوم موقفها بشأن محادثات جنيف

26/01/2016
ساعات بعد الضجة التي أثارتها المعارضة السورية بشأن ضغوطات تمارسها واشنطن عليها للقبول بسقف ديمستورا من مفاوضات جنيف القادمة ظهر موقف أمريكيون جديد بلهجة مختلفة على صفحة السفارة الأمريكية في دمشق البيان الذي نشره المبعوث الأمريكي الخاص لسوريا مايكل راتني حاول التأكيد على أن وزير الخارجية الأميركي جون كيري لم يكن مجرد ناقل للرسائل الروسية والإيرانية خلال اجتماعه الأخير في الرياض مع قادة الهيئة العليا السورية للمفاوضات وأن واشنطن لا تزال تعتقد أن المعارضة السورية ينبغي أن يمثلها الوفد الذي عينته الهيئة العليا وأنها لا تقبل مفهوم حكومة الوحدة الوطنية بالأسلوب الذي يطرحه نظام الأسد وعلى أن السلام لا يمكن تحقيقه في سوريا مع إصرار الأسد على التمسك بالسلطة على المدى البعيد أما مشاركته في ترتيبات الحكم الانتقالي فهي مطروحة للمفاوضات استدراك كن قد لا يعني كثير من السوريين شيئا لا سيما إذا تمت مقارنته بتصريحات أمريكية تكررت على مدى سنوات كان جوهرها أن لا مكان للأسد في سوريا لكن الواقع اليوم يكشف بأنها تقزم وباتت تتعامل مع السوريين وكأن أقصى تطلعاتهم بعد مئات الآلاف من الضحايا وملايين المهجرين والمشردين تقاسم سلطة تنفيذية داخل نظام يحكم على كل مفاصله رجال الأسد أو إجراء انتخابات في مناطق يموت بها البشر جوعا بسبب حصارها من بنادق النظام وحلفائه تطورات لا شك كان لها وقع استثنائي على منسق الهيئة العليا للمفاوضات في المعارضة السورية رياض حجاب وهو الذي انشق عن نظام الأسد يوما كان هو نفسه على رأس السلطة التنفيذية مفارقة تكشف مجددا حجم الفجوة بين مطالب الشعب السوري الذي خرج منذ نحو خمس سنوات للمطالبة برحيل بشار وبينما يقدمه له المجتمع الدولي اليوم بالمجمل فإن المشهد يكشف بحسب مراقبين محدودية دور واشنطن اليوم في الملف السوري مقارنة مع روسيا التي تقصف خصوم الأسد جوا وبرا وبحرا فما يهم أمريكا بالمقام الأول استمرار العمليات ضد تنظيم الدولة الأمر الذي دفع بعض الناشطين السوريين للقول إذا كنا أصدقاء الشعب السوري على شاكلة واشنطن فما هي حاجته إلى أعداء