العالم يحتفل بالذكرى 90 لاختراع التلفزيون
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

العالم يحتفل بالذكرى 90 لاختراع التلفزيون

26/01/2016
كانوا يسمونه الصندوق السحري والشاشة الفضية ويتحلق حوله الأهل والأصدقاء والجيران إنه التلفزيون الذي تغير في ظاهره ومضمونه خلال سبعة عقود ولكنه ما زال قادرا على جذب الإنسان وجعله يجلس أمامه كثيرون توقعوا في بداية هذا العقد أن يختفي التلفزيون في وجه الثورة التقنية للشاشات الصغيرة التي أصبحت تمكننا أينما كنا من مشاهدة البرامج ومقاطع الفيديو بهواتفها الذكية وأجهزة الكمبيوتر المحمولة لكن التلفزيون أثبت أنه خصم عنيد وأن لديهم من القدرة ما لا يمكن للشاشات الصغيرة أن تنافسه فيها هذا المعرض الذي اقيم في طوكيو برعاية محطة التلفزيون اليابانية كرس لعرض تلك القدرات جمال الصورة وشدة الوضوح التي تفوق بأربع مرات على دقة للصورة في التلفزيونات العادية تجعل من الصعب على المشاهد أن يميز بين الحقيقة والصورة الأجهزة المحمولة تتغلب على التلفزيون بسرعة المعلومة لأنها تعتمد على الإنترنت ولذلك فقد التليفزيون في البداية بعد مكانته لكنه استعادها أخيرا التعرف على جمال صورة التلفزيون لم يقتصر قريبا على حاستي السمع والبصر فكما ابتكرت تقنية ثلاثية الأبعاد يتم الآن تصنيع تلفزيونات رباعية الأبعاد تبث ذبذبات وروائح تتناسب مع الصورة التي نشاهدها وهو ما يعني مزيدا من الحيرة في التمييز بين الحقيقة والواقع الافتراضي أصبحت التلفزيونات التي تبث بتقنية 4 كي أي بضعف الوضوح الحالي تباع بالفعل في الأسواق قوة التلفزيون لا تأتي فقط من قدرته على أن يكون بأحجام كبيرة وعملاقة فهو يستمد قوته أيضا من التجهيزات الإضافية مثل الكاميرات الرقمية وأجهزة التصوير ومعدات البث الفضائي تواجه الشاشة الفضية منافسة قوية من الشاشات الصغيرة للهواتف المحمولة وأجهزة الكمبيوتر لكن سيلا من التقنيات الحديثة يعد بإعادة الشعبية للصندوق السحري فادي سلامة الجزيرة طوكيو